الغبار يغطي سماء الشرقية في العيد

الأحساء الآن – متابعات:

صورة إرشيفية

توقعت الرئاسة العامة للأرصاد وحماية البيئة أن تشهد المنطقة الشرقية في الأيام الأخيرة من رمضان المبارك والعيد حدوث عوالق ترابية وتطاير غبار وتكون الرياح سطحية تحد من مدى الرؤية الأفقية على أجزاء من الشرقية وتستمر حتى السبت القادم.

وأوضح المتحدث الرسمي الإعلامي في الرئاسة العامة للأرصاد وحماية البيئة حسين القحطاني أن الرئاسة تتوقع بمشيئة الله ان تكون حالة الطقس في المنطقة الشرقية في نهاية رمضان الكريم وبداية عيد الفطر المبارك حدوث عوالق ترابية وتطاير غبار تبدأ يوم الأربعاء «اليوم» وتستمر حتى السبت المقبل وتعود الأجواء بعدها إلى طبيعتها.
وبين ان درجات الحرارة الكبرى والصغرى تتراوح بين 45 إلى 27 درجة مئوية حيث إن الأجواء لليوم الأربعاء يكون الطقس معتدلا نهاراً ولطيفا ليلاً على المصايف مع فرصة لتكون السحب الرعدية على أجزاء من مرتفعات (جازان، عسير، الباحة) وتشمل مرتفعات الطائف. ونشاط في الرياح السطحية تحد من مدى الرؤية الأفقية على أجزاء من شرق وجنوب المملكة.
وتكون الرياح السطحية على البحر الأحمر شمالية غربية 18-38 كم/ ساعة وارتفاع الموج من متر إلى متر ونصف وحالة البحر خفيف إلى متوسط الموج والخليج العربي الرياح السطحية شمالية بوجه عام بسرعة 15-35 كم/ساعة وارتفاع الموج من نصف المتر إلى متر ونصف وحالة البحر خفيف إلى متوسط الموج.
من جانب آخر نصح اطباء أولياء الأمور بعدم تعريض أبنائهم لحالة الجو خلال هذه الفترة بسبب التقلبات في الأجواء التي تجتاح المنطقة الشرقية خاصة الأطفال وكبار السن حيث تزيد في هذه  الفترة مغادرة الأسر من منازلها الى الأسواق للتسوق بمناسبة قرب عيد الفطر السعيد والبقاء في منازلهم ما أمكن.
ولم تسجل حالة الطقس وانتشار موجة الغبار التي تسود أجزاء من الشرقية حتى ساعات ظهر أمس أي حالات حوادث على الطرق السريعة أو داخل المدن والحمد لله.
وكانت حركة المراجعين للمستشفيات والمستوصفات بالمنطقة أمس ضمن الوضع الطبيعي حيث كان العمل بداخلها روتينيا في استقبال المراجعين ولم تظهر وجود حالات ازدياد للمراجعين.

مقالات ذات صلة

اضف رد