يبيعان رضيعهما للإنفاق على علاج الابن الأكبر

الأحساء الآن-متابعات:

صورة أرشيفية

اعتقل زوجان في شمال غرب الهند على خلفية مزاعم بيع رضيعهما البالغ من العمر سبعة أيام فقط للإنفاق على علاج ابنهما الأكبر المريض، حسبما قالت الشرطة اليوم الجمعة.

وجرى اعتقال سانيا ديفي وزوجها وثلاثة اخرين أمس الخميس ، حسبما قال واي آر بانسال وهو مسؤول بشرطة المقاطعة بسريجانجاناجار وهي بلدة في شمال
ولاية راجستان.

وقال الزوجان إن الفقر دفعهما إلى التخلي عن نجلهما لدفع تكاليف علاج ابنهما الأكبر ويبلغ عامين. وجرى إطلاق سراحهما بكفالة.

وأشارت الشرطة إلى أنه تم اعادة الرضيع إلى الزوجين.

وأَوضحت شبكة تلفزيون نيودلهي (ان دي تي في) أن زوجين جيران لسانيا ديفي عرضا عليها بينما كانت حامل إعطائها 40 ألف روبيه (نحو 722 دولار) في حال أنجبت صبيا ثم أعطتهما إياه للتبني.

ونقل عن الوالد اشوك كومار وهو مندوب مبيعات بدوام جزئي القول :” ابني الأكبر مريض فلذا اضطررت إلى عرض ابني للتبني مقابل 40 ألف روبيه ولكنني حصلت فقط على 20 ألف روبيه”.

وقالت الشرطة إنه جرى تسجيل شكوى ضد 11 شخصا بينهم الزوجان اللذان عرضا تبني الطفل والقابلة والمسؤولون الذين يزعم قيامهم باعداد مستندات التبني .

الجدير بالذكر أن عمليات التبني في الهند يجب الموافقة عليها من جانب لجان حماية الطفل الحكومية ولا يجوزر تقديم الأموال أو الهدايا.

مقالات ذات صلة

اضف رد