“محاسن أرامكو” غابت محاسنها مع غياب دور الأمانة

الأحساء الآن – خاص:

أبدى عدد من سكان  حي “محاسن أرامكو” الواقعة غرب مدينة المبرز تذمرهم من تراكم النفايات وتكدس المخلفات في مناطق متفرقة من الحي بسبب تردي مستوى النظافة وأهمال العمال لدورهم في تنظيف الحي لفترات طويلة ، مما قد يسبب لهم ضرر صحياً جراء إنبعاث الروائح وتكاثر الحشرات والفئران ، بالإضافة الى أن منظر النفايات المتراكمة عند الأرصفة والبيوت يعدّ غير حضاري ويشوِّه شكل الحي الذي كان يعدّ من قبل عدة سنوات من أجمل الأحياء وأنظفها بشهادة سكانها حينما كانت في عهدة شركة أرامكو ، إضافة الى ذلك تذمرَ سكان الحي من عدم الإهتمام بتشجير الأرصفة التي تكاد تخلو منها شوارع محاسن أرامكو،

وأشار سكان الحي أن سبب ماتعانيه محاسن أرامكو من تشويه وإهمال يرجع الى قصور الأمانة والبلدية في عملها ، واكد عدد من السكان أنهم طالبوا الأمانة والبلدية بتفعيل جهودها الخدمية وتخليص الحي من هذه المشاكل إلا إن إستجابة الأمانة لشكواهم كانت سلبية ،

حيث ذكر لـ”الأحساء الآن” أحد سكان الحي منذ أكثر من 25 سنة “علي المحسون” أنه راجع الأمانة منذ سنتين طالب فيها بإزالة هذه النفايات والأوساخ من الطرق والأرصفة  وقد إستجابت لشكواه مره واحده ثم عاد الأمر كما هو عليه ،

وأبدى إمتعاضه الشديد من إزاء تجاهل البلدية متابعة أعمال النظافة وغياب العمال حيث ذكر إن الحي يكاد يخلو من وجود عمال نظافة مما أدى الى تراكم النفايات وتزيدها خصوصاً في شهر رمضان. بالإضافة الى إهمال الحدائق التي أصبحت مهجورة لعدم نظافتها وصيانتها ،

وتمنى علي في نهاية حديثة أن ترجع محاسن أرامكو الى عهدة أرامكو كما كانت بدل الأمانة التي تغط في سبات عميق.

أما المواطن “ يوسف الربي” كان من سكان أرامكو لمدة “12”سنة عندما كان الحي في عهدة أرامكو وأبدى إستغرابه الى ما آلت إليه محاسن حيث ذكر أن محاسن كانت مضرباً للمثل في النظافة وتنسيق الشوارع وسفلتتها وتصريف مياه الصرف الصحي عند هطول الأمطار أما الآن تغير الحي عمَا كان عليه وأصبح الإهمال وتراكم الاوساخ هو عنوان لها.

وذكر أحد السكان أن محاسن ارامكو كانت قبل 3 سنوات من أنظف الاحياء, حيث كانت آليات  النظافة تجوب الحي كل أسبوع مع عمال النظافة بأعداد كبيرة لتنظيف الشوارع وعمل مسح شامل ،أما الان حدث ولا حرج أصبحت كل منطقة فارغة في الحي مرمى للمخلفات والاشجار لا يوجد من يهتم يها ويشذبها بالإضافة الى تراكم الاتربه في مصاريف الأمطار والمخلفات في كل مكان !!

وفي نهاية حديثهم ناشدو الأمانة والبلدية بضرورة التدخل العاجل ومعالجة المشكلة التي تشوه شكل الحي وذلك بالقضاء على تراكم النفايات والمخلفات في الأرصفة والشوارع والإهتمام بمعالجة الصرف الصحي وتزيين الشوارع وتشجيرها.

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. ali
    5 أغسطس، 2012 في 9:56 مساءً رد

    شكرآ للنشر والله شئ مخزي ونتمنى من الأمانة أن تقوم بواجبها وتعود محاسن كما كانت ,,,,,,,,,

اضف رد