• الأربعاء , 16 أغسطس 2017

8 أكواب ماء تبعد العطش بين الافطار والسحور

الأحساء الآن – متابعات:

لإطلالة شهر رمضان المبارك على المسلمين هذه السنة في عزّ فصل الصيف بحرارته الملتهبة ولطول وقت النهار، ولكون الكثيرين يتخوّفون من طول مدّة الصـيام وتأثير الجفـاف وعدم شرب المياه على الجسم، ترى إختصاصيّة التغذية وصاحبة مركز “دايت سنتر” في بيروت الدكتورة سوسن وزّان جبري أن مسارعة البعض الى شرب أكبر كمّية من الميـاه قبـل أن يحين موعد الإمساك بدقائق , تصرف خاطئ، لأنّ هذه الكمية الكبيرة يفقدها الإنسان بسرعة (في البول) ولا يُستفاد منها خلال النهارفيزداد عطشا.

ولكـي يتغلّب الصـائم على ذلك الإحسـاس، تنصح جبري بـاتباع الإرشادات التالية: تقسيم شرب المياه بين الإفطار والسحور، أي تناول نحو 8 أكواب من الماء ما بين الوجبتين، مقسّمة بين كوب إلى كوبين كل ساعة. تجنّب تناول المأكولات التي تـحتوي على نسبة كبيرة من البهارات والتوابل، بخاصة عند وجبة السحور، لأنها تحتاج إلى شرب كميات كبيرة من الماء بعد تناولها. تناول الخضروات والفواكه الطازجة خاصة البطيخ والخيار ,في الليل وعند السحور، لكونها تحتوي على كميات جيدة من الماء والألياف التي تمكث فترة طويلة في الأمعاء، ما يقلّل من الإحساس بالجوع والعطش.

ويجب أيضا الإبتعاد عن تناول الأغذية المالحة التي تدخل تحت إسم المخلّلات، لكون هذه الأغذية تزيد من حاجة الجسم إلى الماء. وعدم شرب العصائر المحتوية على مواد مصنّعة مسألة مهمة لانها تحتوي على كميات كبيرة من السكر، والمطلوب استبدالها بالعصائر الطازجة والفواكه

مقالات ذات صلة

اضف رد