• الأحد , 13 أغسطس 2017

65 مشارك في مسابقة ومهرجان المشي بمجمع الأمير فيصل بن فهد الرياضي بالاحساء

الأحساء الآن – علي اليامي :

شارك أكثر من 65 شخص من مختلف الأعمار يقدمهم مدير إدارة النشاط الطلابي الأستاذ بن يوسف الخلفان في مسابقة و مهرجان المشي والذي أقامته إدارة التربية والتعليم بمحافظة الأحساء مساء أول أمس ضمن برامجها الرمضانية الترويحية والتي يستضيف منافساتها الرياضية والترويحية مجمع الأمير فيصل بن فهد الرياضي بحي الشهابية بالهفوف.

وتاتي هذه المسابقة الرياضية في المشي والتي كان اكبر من المشاركين فيها عمرة 58 عام واصغر مشاركة عمرة 24 عام ضمن فعاليات البرامج الرياضية وتهدف إلى تعزيز ثقافة المشي في المجتمع والتأكيد على أهمية ممارسة النشاط البدني لتعزيز الصحة، لما للرياضة من دور جوهري في الصحة البدنية والنفسية، و كذلك مشاركة افراد المجتمع في برامج وانشطة إدارة التربية والتعليم المجتمعية.

وقطع المشاركون في هذا المهرجان مسافة  2 كيلو و400 متر من المشي السريع وذلك من خلال اللف 4 لفات حول مضمار ملعب مجمع الأمير فيصل بن فهد الرياضي.

وفي ختام مسابقة ومهرجان المشي كرم الخلفان الفائزين في هذا السابق كما كرم اكبر متسابق وهو السيد مهدي بن صالح  بوسرور من سكان حي الملك فهد بالهفوف ، كما كرم الحاصلين على المراكز الخمسة الأوئل في السابق وهم: الاول احمد بن علي الجائز من قرية الطرف  ، والثاني مرتضى القرقوش من حي الاندلس بالمبرز ، و الثالث عبدالله السبيعي من مدينة العيون ، و الرابع احمد بن سعيد ابوزيد من حي الملك فهد بالهفوف ، والخامس فؤاد العمر من حي الخالدية.

من جهته بين مدير إدارة النشاط الطلابي الاستاذ يوسف بن سعد الخلفان  عن سرورة بمشاركة العديد من افراد المجتمع في مسابقة ومهرجان المشي والذي أقيم في مضمار مجمع الأمير فيصل بن فهد الرياضي ضمن البرامج الرمضانية الرياضية والترويحية التي تقيمها الإدارة في 23 مدرسة خلال شهر رمضان المبارك ، مشيرا بأن البرامج الرمضانية هي برامج مفتوحة لجميع فئات المجتمع من شباب واولياء امور ،مؤكدا بأن إدارة التربية والتعليم ممثلة في إدارة النشاط الطلابي لم تعد تقتصر في برامجها على البرامج التعليمية والتربوية بل أخذت أبعاداً مختلفة في تقديم العديد من البرامج التوعوية والصحية والتثقيفية والسلوكية والتي تهدف إلى تربية هذا النشء على القيم والمبادئ والأخلاق  ،وفتح العديد من المدارس أمام اهالي الأحياء وذلك من خلال اندية الحي التي انطلقت ، وما ادل على ذلك هو هذه الفعالية والتي شارك فيها العديد من افراد المجتمع .

 

مقالات ذات صلة

اضف رد