جوائز ماليه وعينيه في مسابقات فرحة حسانا المتنوعه

الأحساء الآن – متابعات :

تواصلت فعاليات مهرجان واحة الخير (فرحة حسانا) الذي ينظمه مجمع الأمير سلطان لتأهيل ورعاية المعاقين بالمنطقة الشرقية بالتعاون مع أمانة الأحساء ويشرف على تنفيذه مؤسسة ” رتاج ” بمتنزه الملك عبد الله البيئي، واستمر التألق والتميز في مختلف الفقرات والأنشطة التي تنوعت لتلبي احتياجات جمهور المهرجان بمختلف فئاته وشرائحه .. ففي فعاليات اليوم بدأ برنامج المسرح المائي بفاصل من المسابقات والألعاب والفقرات الترفيهية ومشاركات للجمهور بجوائز مالية وعينية، بحضور مميز لفريق أجواء الترفيهي. واستمتعت الجماهير التي توافدت على المسرحية التراثية “القرية الهجرية” التي امتلأت مدرجاتها عن آخرها، حيث تمتاز المسرحية بأنها المسرحية التفاعلية الأولى على مستوى الخليج العربي في قصة تاريخية تحكي حياة الأحساء قديما وكيف هي حياة أهلها ومدى انتمائهم للوطن الغالي، والمسرحية من تأليف الدكتور سامي بن عبد اللطيف الجمعان وإخراج محمد اليحي وإدارة الإخراج المسرحي الأستاذ خالد بن خليفة الخميس وتمثيل وأداء نجوم فرقة رتاج المسرحية. والتفت الجماهيري الغفيرة لمهرجان “فرحة حسانا” حول نافورة متنزه الملك عبد الله البيئي للاستمتاع بالعرض الراقص للنافورة التفاعلية الأكبر في العالم فاكتظت المساحات حول النافورة بالرجال والنساء يصورون ويستمتعون بهذه اللحظات الجميلة على أصوات الأناشيد الوطنية، حيث إبداعات شباب فريق تشغيل النافورة التابعين لأمانة الأحساء. وتوافدت جماهير المهرجان لمشاهدة أكبر جرة في العالم والتي أبهرت الجميع بحجمها وشكلها. وصرح الأستاذ محمد العويفير نائب مدير إدارة المهرجان أن الجرة تعد الأكبر عالميا حيث تم تنفيذها في مدة شهر ويبلغ ارتفاع الجرة 6 أمتار وربع المتر وترتكز الجرة على قاعدة بعرض متر وترتفع حتى 6 أمتار لتعود في قمتها تدريجيا إلى عرض متر، واستخدم في تنفيذها 2400 كيلو جرام من الطين الأحسائي وشارك في تنفيذها 40 حرفيا من شباب الأحساء وأشرف على تنفيذها مركز النخلة للصناعات اليدوية بالأحساء. فيما شهدت خيمة الراعي الطبي ” مستشفى الموسى العام ” إقبالاً لافتًا حيثُ توافد الزوار لإجراء الفحوصات المقدمة مجانًا من قبل المستشفى وشملت الفحوصات أمراض ضغط الدم وأمراض السكري و أمراض السمنة . وعلى المسرح التفاعلي كان الحضور المميز من طلاب الأندية الصيفية التابعة لإدارة تعليم الأحساء، فقدموا مجموعة من المسابقات الحركية والألعاب الجماعية، وتجاوب معهم الأطفال في الألعاب التي خصصت لهم على خشبة المسرح. واستمر الإقبال المميز والحضور الرائع على باقي الفعاليات بالمهرجان (خيمة الانيمي وخيمة السنافر والقرية التراثية وخيمة الدوائر الحكومية والقرية العالمية وخيمة التسوق وشارع العائلات). هذا و شرف فعاليات مهرجان واحة الخير ( فرحة حسانا) مدير إدارة الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد بمحافظة الأحساء الشيخ أحمد الهاشم الذي أشاد بما رأى من فعاليات وأنشطة متميزة يقوم عليها أبناء الاحساء الذين لا يستغرب منهم هذا الجهد والإبداع الذي يُسهم في ترسيخ تاريخ الأحساء وماضيها الجميل سائلاً المولى أن يبارك في جهودهم وان يوفقهم في القادم من الفعاليات .

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. حيدر الوحيمد
    17 أغسطس، 2012 في 7:47 صباحًا رد

    مهرجان (حسانا ملة)

    اصبح ممل بشكل كبير واقل إقبال من أهلي المنطقة وغير مرغوب فيه
    ويرجع سبب ذالك لقلة الفعاليات وزيادة قيمة تذاكر الدخول ومن المفترض ان يكون الدخول مجاني نظراً للحديقة العامة التي يستقلها المهرجان، اول مهرجان لحسانا والذي كان الموقع خلف الأمانة كان مهرجان ناجح وناضج جداً وهدفه إسعاد ورسم الفرحة على وجوه الزائرين مما كان يقدمه من العروض والفعاليات
    اما الان هدف المهرجان استقلالي وربحي ومادي فقط
    متمني من المسؤولين النظر في هذا الامر ليعود المهرجان (حسانا فلة)

اضف رد