أمير المنطقة الشرقية يزور المصابين من رجال الأمن الذين تعرضوا لإطلاق نار في القطيف

 

الأحساء الآن – متابعات

 

قام صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن فهد بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية يرافقه صاحب السمو الأمير جلوي بن عبدالعزيز بن مساعد نائب أمير المنطقة الشرقية وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز مساعد وزير الداخلية للشؤون الأمنية بعد ظهر اليوم بزيارة للمصابين من رجال الأمن الذين تعرضوا لإطلاق نار يوم أمس الجمعة أثناء أدائهم لمهامهم في سيهات بمحافظة القطيف .
واطمأن سمو أمير المنطقة الشرقية ومرافقوه على الوضع الصحي للمصابين والخدمات الطبية المقدمة لهم في مجمع الملك فهد الطبي وفي مستشفى العيون التخصصي بالظهران .

ونقل صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن فهد للمصابين تحيات خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود وصاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع وصاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن عبدالعزيز وزير الداخلية ودعواتهم لهم بالشفاء العاجل .

وعبّر سموه للمصابين من رجال الأمن عن اعتزاز القيادة والشعب السعودي بما يقوم به رجال الأمن للمحافظة على الأمن والسلامة وتقديره البالغ لما يظهرونه من ضبط النفس والتصرف الحكيم والشجاعة في أداء مهامهم مما يؤكد حرصهم على أمن وسلامة المواطنين .
كما عبر ذوو المصابون عن شكرهم وتقديرهم لما توليه القيادة من اهتمام بالمواطنين ورجال الأمن بوجه خاص وتوفير الرعاية الطبية لهم ، فيما أكد المصابون من رجال الأمن تطلعهم للعودة الى أداء واجباتهم مع زملائهم في ميادين الشرف سائلين المولى سبحانه أن يديم على المملكة وشعبها الأمن والاستقرار بقيادة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين.

 

مقالات ذات صلة

اضف رد