في الكلابية : حديقة تحت الإنشاء تحوّلت إلى مأوى للكلاب و مكان لتجمع الأوساخ

5_4

الأحساء الآن – خالد الوسمي :

اﺳﺘﺒﺸﺮ أﻫﺎﻟﻲ الكلابية ﺣﻴﻦ ﺗﻢ ﺍﻟﻌﻤﻞ ﻋﻠﻰ إﻧﺸﺎﺀ ﺣﺪيقة ﻣﻦ ﺣﻮﺍﻟﻲ أﻛﺜﺮ ﻣﻦ سنة ، ﻭ ﻗﺪ ﺗﻢ ﺍلإﻧﺘﻬﺎﺀ ﻣﻦ ﺫﻟﻚ ﻓﻲ ﺯﻣﻨﺎ ﻗﺼﻴﺮ ، ظﻨﺎً ﻣﻨﻬﻢ أﻧﻪ ﺳﻮﻑ ﻳﺘﻢ ﺍﻟﻌﻤﻞ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺘﺸﺠﻴﺮ ﻭ ﺯﺭﺍﻋﺔ ﺍﻟﻌﺸﺐ ﻭ غير ذلك أﺳﻮﺓ ﺑﺒﺎﻗﻲ ﺍﻟﺤﺪﺍﺋﻖ ﺍﻟﻤﻌﻤﻮﻝ ﺑﻬﺎ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﺤﺎﻓﻈﻪ.

ﻭﻳﻘﻮﻝ ﺍﻻ‌ﻫﺎﻟﻲ أﻥ ﺍﻟﺤﺪﻳﻘﻪ ﺑﻌﺪ ﺗﻮﻗﻒ ﺍﻟﻤﻘﺎﻭﻝ ﻋﻦ ﺍﻟﻌﻤﻞ أصبحت مكاناً للأﻭﺳﺎﺥ ﻭ ﺍأﺷﺠﺎﺭ ﻭﺍﻟﻨﺒﺎﺗﺎﺕ ﺍﻟﻤﺸﻮهة ﻟﻠﻤﻜﺎﻥ ، ﻛﺬﻟﻚ أصبحت ﻣﺄﻭﻯ ﻟﻠﻜﻼ‌ﺏ ﻭ ﻣﻜﺎﻥ ﻟﺘﺠﻤﻊ ﺍلأﻭﺳﺎﺥ،ﻛﻤﺎ أﻧﻪ أﺻﺒﺤﺖ ﺍلأﺭﺻﻔﻪ ﻣﺴﺎﺭاً ﻟﻠﺴﻴﺎﺭﺍﺕ ﺍﻟﺘﻲ ﺗﺴﺒﺒﺖ ﺑﺘﺤﻄﻴﻢ الأرصفة .
“ﺍلأﺣﺴﺎﺀ ﺍلآﻥ” ﺍﺳﺘﻄﺎﻋﺖ أﻥ ﺗـﺧﺬ آﺭﺍﺀ ﻭ ﺍﻧﻄﺒﺎﻋﺎﺕ ﺍﻻ‌ﻫﺎﻟﻲ .
ﺍﻟﺘﻘﻴﻨﺎ ﺑﺎﻟﻤﻮﺍﻃﻦ “ﻋﻮﺽ ﻧﺎﺻﺮ ﺍﻟﻐﻨﺎﻡ” ﺍﻟﺬﻱ ﺍﺑﺪى ﺗذﻤﺮﻩ ﻣﻦ ﺍلإﻫﻤﺎﻝ ﻭﺍﻟﺘﻘﺼﻴﺮ ﻣﻦ ﻗﺒﻞ الأمانة ﻭ ﻣﻦ ﺑﻠﺪﻳﺔ ﺍﻟﻌﻤﺮﺍﻥ ،ﻭ أﻳﻀﺎ ﺑﺎﻟﻨﺴﺒﻪ ﻟﻠﺘﻘﺼﻴﺮ ﻣﻦ ﻗﺒﻞ اﻟﺒﻠﺪﻳﻪ ﻟﻴﺲ ﺍلآن ﺑﻞ ﺗﻌﻮﺩﻧﺎ ﻣﻦ ﺳﻨﻮﺍﺕ ﻃﻮﻳﻠﻪ ،ﻭ ﻛﻞ ﺍلأﻫﺎﻟﻲ ﻻ‌ﺗﻨﺴﻰ ﺑﻮﺟﻮﺩ أﻭﻝ ﺣﺪﻳﻘﻪ ﺍﻧﺸﺌﺖ ﻓﻲ ﺍﻟﻜﻼ‌ﺑﻴﻪ ﻣﻦ ﺣﻮﺍﻟﻲ 25ﺳﻨﻪ ﺑﺠﺎﻧﺐ ﻣﺪﺭﺳﺔ ﺍﻟﻜﻼ‌ﺑﻴﻪ ﺍﻻ‌ﺑﺘﺪﺍﺋﻴﻪ ﻟﻠﺒﻨﻴﻦ ﺣﻴﺚ ﺗﻢ ﺍﻫﻤﺎﻟﻬﺎ ﻟﻌﺪﺓ ﺳﻨﻮﺍﺕ ﻭﻗﺪ ﻃﺎﻟﺐ ﺍﻻ‌ﻫﺎﻟﻲ ﺑﺼﻴﺎﻧﺔ ﺍﻟﺤﺪﻳﻘﻪ ﻓﻲ ﺫﻟﻚ ﺍﻟﻮﻗﺖ ﻭﻟﻜﻦ لا حياة ﻟﻤﻦ ﺗﻨﺎﺩﻱ ،ﺍﻟﻲ ﺍﻥ ﺍﺻﺒﺢ ﺍﻟﻤﻜﺎﻥ ﻣﻬﺠﻮﺭﺍ ﻭﻣﻨﺴﻴﺎً ﻭﻟﻢ ﻳﺒﻘﻰ ﺳﻮﻯ ﺫﻛﺮﺍﻩ.
أما “ﻋﺒﺪ ﺍﻟﻠﻪ ﺭﺍﺷﺪ ﺍﻟﻮﺳﻤﻲ” فقال ﺣﻜﻮﻣﺘﻨﺎ ﻟﻢ ﺗﻘﺼﺮ أﺑﺪﺍً ﺑﺘﺴﺨﻴﺮ ﻛﻞ إﻣﻜﺎﻧﻴﺎﺗﻬﺎ ﻣﻦ أﺟﻞ ﺭﺍﺣﺔ ﻛﻞ ﺍﻟﻤﻮﺍﻃﻨﻴﻦ ﻭﺗﻘﺪﻳﻢ ﺍﻟﺨﺪﻣﺎﺕ ﻓﻲ أﻱ ﻣﻜﺎﻥ ﻓﻲ ﻣﻨﺎﻃﻖ ﻣﻤﻠﻜﺘﻨﺎ ﺍﻟﻐﺎﻟﻴﻪ ﻭﻣﻦ ﺿﻤﻨﻬﺎ ﻣﺤﺎﻓﻈﺔ ﺍلأﺣﺴﺎﺀ ﻭﻣﺎ ﻗﺪﻣﺖ ﻟﻬﺎ ﻣﻦ ﻣﻴﺰﺍنية ﻣﻦ أﺟﻞ ﺍﻟﺮﻗﻲ ﺑﺎﻟﺨﺪﻣﺎﺕ ﺍﻟﺘﻲ ﺗﻘﺪﻡ ﻟﻜﻞ ﺑﻠﺪﻩ ﻭﻟﻜﻞ ﻗﺮﻳﻪ ﻭﻣﺪﻳﻨﻪ ،إﻻ‌ أﻥ ﺑﻠﺪتنا ﺍﻟﻜﻼ‌ﺑﻴﻪ ﺗﻔﺘﻘﺮ ﻟﻠﻜﺜﻴﺮ ﻣﻦ ﺍﻟﺨﺪﻣﺎﺕ ﺍﻟﺘﻲ ﺗﻘﺪﻡ ﻣﻦ ﺍﻟﺒﻠﺪﻳﻪ ﻭﺑﻤﺎ أﻥ ﺍﻟﺤﺪﻳﺚ ﻋﻦ الحديقة ﻭﻣﺎ تعانيه ﻣﻦ إﻫﻤﺎﻝ ﻭ ﺗﻘﺼﻴﺮ ،ﻭﺑﻌﺪ أن ﺍﺳﺘﺒﺸﺮﻧﺎ ﺑإﻧﺘﻬﺎﺀ ﺍﻟﻌﻤﻞ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺤﺪﻳﻘﻪ ﺍﻟﺘﻲ أﺻﺒﺤﺖ ﻓﻲ ﻣﺮﺣﻠﺘﻬﺎ ﺍلأخيرة توقف العمل ﻣﻦ ﻗﺒﻞ ﺍﻟﻤﻘﺎﻭﻝ ﻭﻻ‌ ﻧﻌﺮﻑ ﻣﺎﻫﻲ الأسباب ﺍﻟﺘﻲ أدت إلى ﺗﻮﻗﻒ العمل بشكل مُفاجيء .
 كما ألتقينا بالمواطن “أﺣﻤﺪ ﻋﺒﺪﺍﻟﻠﻪ الأحمد” اﻟﺬﻱ ﻗﺎﻝ : أﻃﺎﻟﺐ أﻣﺎﻧﺔ ﺍﻻ‌ﺣﺴﺎﺀ ﺑﺎلإﻓﺎﺩﻩ ﻋﻦ ﺳﺒﺐ ﺍﻟﺘﻮﻗﻒ ﻭ عدم إﻛﻤﺎﻝ ﺍﻟﻌﻤﻞ ﻓﻲ ﺍﻟﺤﺪيقة ﺍلتي أﺻﺒﺤﺖ ﻣﺄﻭﻯ ﻟﻠﻜﻼ‌ﺏ ،ﻭﺗﻜﺪﺳﺎً ﻟﻼ‌ﻭﺳﺎﺥ ،ﻭﻛﺬﻟﻚ ﺭﻣﻲ ﺍﻟﻤﺨﻠﻔﺎﺕ ﻣﻦ ﺿﻌﺎﻑ ﺍﻟﻨﻔﻮﺱ ﻭﺍﻳﻀﺎ ﺗﻬﺸﻢ ﺍﻟﺰﺟﺎﺝ ﻣﻦ ﻗﺒﻞ ﺍﻻ‌ﻃﻔﺎﻝ ﻋﻠﻰ ﺍﻻ‌ﺭﺻﻔﻪ ﻟﻌﺪﻡ ﻭﺟﻮﺩ ﻣﺎﻳﺸﻐﻠﻬﻢ ﻓﻲ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﺤﺪﻳﻘﻪ ﺍﻟﻤﺘﻌﺜﺮﻩ.
كما التقينا بالمواطن “ﺧﻠﻒ ﺳﻌﺪ ﺍﻟﻮﺳﻤﻲ” ﺍﻟﺬﻱ ﻗﺎﻝ أﻥ ﺍلأﻣﺎﻧﻪ ﻭﻛﻤﺎ ﻫﻮ ﻣﻮﺟﻮﺩ ﻓﻲ ﺍﻟﻜﺮﻭﻛﻲ ﻭﺍﻟﻤﺨﻄﻄﺎﺕ الرسمية أقرت وﺟﻮﺩ أﻛﺜﺮ ﻣﻦ ﺣﺪﻳﻘﻪ ﻓﻲ ﺍﻟﻜﻼ‌ﺑﻴﻪ ﻭ أﻗﺼﺪ ﺍﻟﺤﺪيقة ﺍﻟﻤﻬﻤلة ﺍﻟﻘﺮيبة ﻣﻦ ﺍﺑﺘﺪﺍﺋﻴﺔ الكلابية ﻟﻠﺒﻨﻴﻦ ﺍﻟﺘﻲ ﺍﻧﺘﻬﺖ ﺑﺸﻜﻞ ﻧﻬﺎﺋﻲ و الآن أﺻﺒﺤﺖ ﻣﻮﺍﻗﻒ ﻟﻠﺴﻴﺎﺭﺍﺕ ﺑﺴﺒﺐ إﻫﻤﺎﻝ البلدية ﻭﺗﻘﺼﻴﺮﻫﺎ ﻭﻋﺪﻡ ﺍﻻ‌ﻫﺘﻤﺎﻡ ﻭﺍلإﺣﺴﺎﺱ ﺑﺎﻟﻤﺴﺆﻭﻟﻴﻪ ﻛﺎﻟﻌﺎﺩﻩ ، و حقيقة نحن ﻻ‌ ﻧﺮﻏﺐ ﻓﻲ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﺤﺪﻳﻘﻪ أﻥ ﺗﺼﺒﺢ ﻣﺜﻞ ﺗﻠﻚ ﺍﻟﺤﺪيقة ﺍﻟﺘﻲ أﺻﺒﺤﺖ أﺭﺻﻔﺘﻬﺎ ﻣﺴﺎﺭﺍً ﻭﻣﺴﻠﻜﺎً ﻟﻠﺴﻴﺎﺭﺍﺕ ،ﻣﻤﺎ ﺟﻌﻞ أﺭﺻﻔﺘﻬﺎ ﺗﺘﺤﻄﻢ ﻭﺗﺘﻜﺴﺮ ،أﻳﻀﺎً ﺗﻜﺪﺱ ﺍلأﺷﺠﺎﺭ ﻭ ﺍلأﻋﺸﺎﺏ ﺍﻟﺘﻲ ﺗﺠﻤﻊ ﺍلأﻭﺳﺎﺥ ﻭﺗﺸﻮﻩ ﺍﻟﻤﻜﺎﻥ  .
و قال المواطن “عيسى مبارك الراجح” أن  الحكومة لم تقصر من دعم للخدمات في أي مكان ، و أكيدمن ضمنها بلدتنا التي أصبحت تغرد خارج السرب من تقصير و إهمال من قبل البلدية جعلنا لا نستفيد من أي شيء يُقدم لنا من قبلهم إلا بشق الأنفس وكأنهم ينفقون عليها من جيبوهم ، و أرجو من امانة الاحساء التعقيب على ذلك وفي جميع الخدمات التي لم تقدم بالشيء الذي يليق بالأهالي.
ﻭﺗﺴﺎﺋﻞ الأهالي عن ﻮﺟود ﺧﺰﺍﻥ ﻣﺎﺀ ﺗﻢ ﺍﻟﻌﻤﻞ ﺑﻪ ﻣﻦ ﻗﺒﻞ البلدية ﻭﻛﺎﻥ ﻋﺬﺭ ﺍﻟﺒﻠﺪية أﺛﻨﺎﺀ ﻣﺮﺍﺟﻌﺘﻨﺎ ﻟﻬﻢ ﻫﻮ ﻋﺪﻡ ﻭﺟﻮﺩ ﻣﺎﺀ ﻣﻦ أﺟﻞ ﺍﻟﺮﻱ ﻓﻲ ﺍﻟﺤﺪﻳﻘﻪ ، و طالبوا ﻟﻤﺴﺆﻭﻟﻴﻦ ﻭﻣﻦ ﻳﻬﻤﻪ الأمر بالنظر ﻓﻲ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﺸﻲ ﺍﻟﺒﺴﻴﻂ ﺍﻟﺬﻱ ﻛﺸﻒ ﺣﺎﻝ ﺑﻠﺪﻳﺔ ﺍﻟﻌﻤﺮﺍﻥ ﺍﻟﻤﻬﻤﻞ ﻭﺍﻟﻤﻘﺼﺮ ﺩﺍﺋﻤﺎ .
1_6 3_5 4_5 5_5 6_5 10_4 12_4 13_4 15_4 الحديقه5 ح1 ح2 ح5

مقالات ذات صلة

5 تعليقات

  1. ابوطلال
    14 مارس، 2013 في 2:03 صباحًا رد

    السلام عليكم .. اشكر صحيفة الأحساء الآن على ما تقوم به لأيصال صوت المواطن الى المسؤلين ، وبالنسبة لهذه الحديقة ليست الا مرتعا لبقايا الأتربه و المخلفات لما يقوم به مقاول مشروع الصرف الصحي ..!!

  2. راشد نصار
    14 مارس، 2013 في 3:01 صباحًا رد

    تقرير رائع أهنئك

  3. سعد ماجد
    14 مارس، 2013 في 1:12 مساءً رد

    كلام سليم ومنطقي تشكر ع مثل هذا الطرح

  4. ابو متعب
    14 مارس، 2013 في 1:16 مساءً رد

    هذا واقع بلديتنا وهذا واقع مانعانيه نحن اهالي الكلابيه من سوء تنفيذ بعض الخدمات بالشمل المطلوب لاحسيب ورلا رقيب نتمنى من امانة الاحساء عدم الاهمال والمحاسبه من المقصرين الذين لايؤدون عملهم باكمل وجه.

  5. راشد ماجد
    14 مارس، 2013 في 1:25 مساءً رد

    الله يعطيك العافيه ياخالد ع الموضوع نرجو الاهتمام من الامانه هذا اهمال والله واي التوفيق

اضف رد