تحديد المواقع باعتماد مغناطيسية الأرض

نظام لتحديد المواقع اعتماداً على الحقل المغناطيسي الأرضي

الاحساء الآن – متابعات الشلهوب

أعلن باحثون فنلنديون من جامعة أولو عن ابتكار نظام جديد يسمح بتحديد الموقع الجغرافي في الأماكن الداخلية حيث لا تصل تغطية نظام تحديد المواقع التقليدي عبر الأقمار الاصطناعية (جي بي إس).

وقام الباحثون بتأسيس شركة خاصة باسم (إندور أطلس) تسعى لتطوير النظام الجديد ليتلائم واستخدام أجهزة الهواتف الذكية.

والنظام الجديد المسمى “نظام تحديد المواقع الداخلي” Indoor Positioning System” أو IPS يعتمد على استخدام الحقل المغناطيسي الأرضي لتحديد موقع المستخدم بدقة.

وقال المطورون إن النظام خرج من مرحلة التجارب وأصبح جاهزا كي يتم تبنيه كمنتج في الهواتف الذكية بحيث يمكن استخدامه لإنشاء الخرائط للأماكن الداخلية وإنشاء التطبيقات التي تعتمد على هذا النظام.

وتعتمد الفكرة على استخدام المستشعر المغناطيسي في الهواتف الذكية والتي تُستخدم عادة لتشغيل البوصلة الرقمية، من أجل تحديد موقع المستخدم بغض النظر عن مكان وجوده.

وتتم الاستفادة من المستشعر المغناطيسي لقياس اضطرابات الحقل المغناطيسي لإنتاج تمثيل رقمي لمخططات الأبنية.

ووفقاً للمطورين، سيكون أي هاتف يمتلك مستشعرا مغناطيسيا مدمجا -وهو ما يتوفر في معظم الهواتف الذكية- قادرا على الاستفادة من هذه الخرائط التي تصل دقتها إلى عشرة سنتيميترات.

وتخطط الشركة من خلال منتجها الجديد السماح للمستخدمين بتحميل بيانات الخرائط الداخلية للأبنية إلى خدمة خرائط تعتمد على الإنترنت تسمح للمستخدم باستكشافها عند الوصول إلى الموقع اعتماداً على الحقل المغناطيسي الأرضي.

مقالات ذات صلة

اضف رد