قاتلة زوجها بجدة: كان مدمن مخدرات وقتلته دفاعاً عن نفسي وهرباً من بطشه

 

كشفت مصادر أن الزوجة التي قتلت زوجها في حي الأجواد بجدة، اعترفت أمام جهات التحقيق أنها قتلته دفاعاً عن نفسها، وهرباً من بطشه بها، إذ إنه كان من متعاطي المخدرات، على حد قولها.

وأوضحت المصادر، وفقاً لـ”المدينة” أن الزوج يبلغ من العمر 27 عاماً، فيما تبلغ الزوجة 20 عاماً، مشيرة إلى أن الزوجة سددت طعنة له في الصدر لفظ على أثرها آخر أنفاسه.

وكان الناطق الإعلامي لشرطة منطقة مكة المكرمة العقيد دكتور عاطي بن عطية القرشي صرح أن مركز شرطة السامر بجدة تلقى أمس بلاغاً بقضية اتهام مواطنة بالعقد الثاني من العمر، بطعن شخص، ما أدى لوفاته، واتضح حينها أن المجني عليه تعرض لطعنة بالصدر إثر خلافات سابقة بينهما.

وباشرت الأجهزة الأمنية الحادثة أمس، ونفت الزوجة عند التحقيق المبدئي معها قيامها بقتله، مدعية أنه هو من حاول طعنها في البداية ثم قام بطعن نفسه، وأنها قامت بإخراج السكين من جسده لإنقاذه.

 

مقالات ذات صلة

اضف رد