في سيدني مع طرح آيفون تن


الأحساء الآن–رويترز:
اصطف مئات خارج متجر أبل في وسط سيدني في وقت مبكر اليوم الجمعة ليكونوا أول من تلامس أناملهم هاتف آيفون تن الجديد.
وفتح متجر أبل في سيدني أبوابه بعد فترة وجيزة من نشر أبل نتائج الربع الرابع التي أظهرت أن إيرادات التسوق المتوقعة في فترة الأعياد أعلى كثيرا من توقعات السوق.
وارتفعت أسهم الشركة بنسبة ثلاثة في المئة لتبلغ مستوى قياسيا جديدا مع تبدد مخاوف المستثمرين من تأخر إنتاج الهاتف الجديد.
واصطف حوالي 400 شخص خارج فرع متجر أبل في سيدني ليدفعوا 1579 دولارا استراليا (نحو 1218 دولارا أمريكيا) لشراء هذا الطراز الذي تروجه أبل بمناسبة مرور عشر سنوات على طرح آيفون.
ووصف تيم كوك المدير التنفيذي لأبل الهاتف المصنوع من الزجاج والصلب المقاوم للصدأ بأنه “أكبر قفزة منذ تدشين أول نسخة آيفون”.
وأبلغ بيشوي بيهمان، 18 عاما، الذي كان في أول الطابور رويترز واشترى هاتفين “إنه جميل. يا له من إحساس. أنا في غاية السعادة”.
وقال بيهمان إنه لزم مكانه أمام المتجر لأسبوع وقال إنه ينوي بيع الهاتفين بسعر ثلاثة آلاف دولار استرالي تقريبا للواحد.
وأضاف “أنا هنا للمكسب بالطبع. إنها تجارة”.
ويأتي آيفون تن بعد عشر سنوات من طرح النسخة الأولى من الآيفون، ذلك المنتج الذي قاد صعود أبل لتصبح أكبر شركة تكنولوجيا في العالم بقيمة سوقية بلغت 862 مليار دولار.

مقالات ذات صلة

اضف رد