“الأمن الإلكتروني”: هجمات الأسبوع الماضي الإلكترونية هدفها التدمير وليس لطلب فدية

 

أكد مركز الأمن الإلكتروني التابع لوزارة الداخلية أن الهجمات الإلكترونية التي شهدتها بعض الدول (الثلاثاء) الماضي، لم تكن ضمن هجوم “فدية” كما أشيع وقتها، لكنها برمجية تدميرية.

وبيّن المدير التنفيذي للتخطيط الاستراتيجي بالمركز الدكتور عباد العباد، بحسب صحيفة “مكة”، أن المركز لم يتأكد بعد من إصابة أي جهة داخل المملكة من هذا الهجوم، لافتاً إلى أن الهجوم كان موجهاً لدولتي أوكرانيا وبولندا على وجه الخصوص، كما انتشرت برمجيته بشركات في روسيا وألمانيا وفرنسا وغيرها.

وأضاف أن تلك البرمجية لم يكن الغرض منها طلب فدية وإنما تدمير شبكات وأهداف بعينها، مبيناً أن مصدر تلك الهجمات غير معروف حتى هذه اللحظة، مشيراً إلى أن المركز اتخذ كل الاحتياطات اللازمة والاحترازية لمواجهة تلك البرمجية، أو أي هجمات أخرى خلال الفترة المقبلة.

مقالات ذات صلة

اضف رد