استقبل خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، قبل قليل، في قصر اليمامة في الرياض، الرئيس دونالد ترمب رئيس الولايات المتحدة الأمريكية.

كما كان في استقبال ترامب أيضاً: الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، والأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي ولي العهد النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع.

وقد أجريت للرئيس الأمريكي مراسم استقبال رسمية، حيث عُزف السلامان الوطنيان للبلدين، ثم استُعرض حرس الشرف.

عقب ذلك صحب خادم الحرمين الشريفين، الرئيس الأمريكي، إلى صالة الاستقبال الرئيسية بالديوان الملكي، حيث قلده قلادة الملك عبدالعزيز؛ التي تعد أرفع وسام في المملكة، وذلك تعبيراً عما يربط البلدين الصديقين من علاقات تاريخية وثيقة، وتقديراً من خادم الحرمين للرئيس ترامب والجهود المبذولة في تعزيز العلاقات الثنائية في مختلف المجالات وسعيه لتعزيز الأمن والاستقرار والسلام في المنطقة والعالم.

وكان ترامب قد وصل صباح اليوم السبت إلى الرياض، في أولى زياراته خارج الولايات المتحدة، وتستمر الزيارة مدة يومين، يعقد خلالها لقاء قمة مع خادم الحرمين الشريفين، كما يشارك في أعمال القمة الخليجية الأمريكية، وأعمال القمة العربية الإسلامية الأمريكية.

الصورةالصورةالصورةالصورةارشيفيةالصورةالصورةالصورة