السورية وارثة الـ67 مليوناً تكشف تفاصيل زواجها السري من سعودي

 

اقتربت العشرينية السورية التي تزوجت رجل أعمال سعودي وتوفي بعد أيام من الزواج ، من استلام نصيبها في #الورثة والبالغ 67 مليون ريال، بعدما حددت #محكمة الأحوال الشخصية بجدة منتصف الشهر المقبل النظر في القضية وحسم الأمر.

وتعود تفاصيل القضية أن رجل أعمال شهير بجدة تزوج عام 1434 بفتاة سورية “22 عاماً” دون علم أسرته، حيث شهد على زواجه الذي لم يقم بتوثيقه رسميًا شقيقه وأحد أصدقائه، وتمت مراسم الزواج بشكل سري قبل أن يصاب في الشهر الأول من هذا الزواج بأزمة قلبية أثناء وجوده في بيت زوجته الجديدة فارق بعدها الحياة.

ورفض أبناء وأسرة رجل الأعمال في بداية الأمر الاعتراف بزواج أبيهم ، فيما استطاع محامي الزوجة إثبات #الزواج من خلال ورقة مكتوبة وموقعة من الزوج بالإضافة لإحضار الشهود الذين اعترفوا بصحة الزواج، وعلى إثر ذلك وبعد اكتمال جميع مداولات القضية تم إثبات أحقية الأرملة.

وفي أول ظهور لها بعد الضجة التي أثارتها القضية، قالت الزوجة أنها عاشت 14 عاماً في #السعودية مع أسرتها ، مشيرة إلى أن الزواج كان قبل عامين ومنذ ذلك الوقت ظلت تتعرض للمضايقات من أبناء زوجها الراجل ومحاولة إنكارهم حقها الشرعي في الورثة، مشيرة إلى أنها واثقة بأن القضاء السعودي سينصفها وستتحصل على نصيبها من الورثة.

وقالت الزوجة أن الزواج تم بحضور شهود موثوقين واعترفوا بما تم أمام القاضي ،

مقالات ذات صلة

اضف رد