رشق رئيس فنزويلا بالبيض والحجارة خلال عرض عسكري

 

تعرَّض موكبُ الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو لموقف محرج من مواطنيه، حيث تعرض للرشق بالبيض والحجارة أثناء عرض عسكري، حسبما أفادت تقارير نشرت يوم الأربعاء.

ووقع الحادث في بلدة سان فيليكس، في منطقة بوليفار جنوب فنزويلا، أثناء عرض عسكري أقيم لدى عودة مادورو من رحلة إلى كوبا.

وأظهر بث تلفزيوني مباشر لهذا الحدث الرئيسَ وهو يستقل سيارة مكشوفة، وتحيط به حراسة أمنية، وقد بدأ عدد من الجماهير رشقه بعدة أشياء، وتم قطع البث بعد ذلك بوقت قصير.

وأشارت تقارير صحفية إلى أن الأشياء التي ألقيت على مادورو كانت بيض وحجارة، مضيفة أنه تم القبض على خمسة أشخاص نتيجة لذلك.

واستغل نواب المعارضة، الذين يطالبون بالإطاحة بمادورو، الفرصة للسخرية من الزعيم الاشتراكي على وسائل التواصل الاجتماعي.

وقال زعيم المعارضة هنري راموس الوب على موقع تويتر “نيكولا، شعب سان فيليكس يحبك ويريد أن يطعمك: ولهذا قذفوا البيض والطماطم والخضراوات وقشور الموز وغيرها من الأشياء”.

مقالات ذات صلة

اضف رد