6 شبان ارتطمت سيارتهم بحاجز صخري فتوفوا جميعاً غرقاً بالقطيف

 

خيم الحزن على محافظة القطيف بالمنطقة الشرقية بعد فقدانها ستة من شبانها إثر غرق مركبتهم بعد اصطدامها بحاجز صخري أدى لسقوطها بالبحر، ونتج عنه مفارقة الشبان الستة للحياة.
وأوضح الناطق الإعلامي بقيادة حرس الحدود بالمنطقة الشرقية النقيب عمر بن محمد الأكلبي في رده على استفسار “المواطن” عن الحادثة، قائلاً: “إن الدوريات الساحلية وأثناء قيامها بعملها المعتاد شاهدت مركبة من نوع هونداي قد ارتطمت بالحاجز الحجري مما أدى إلى سقوطها داخل البحر وغرقها تماماً.
وأضاف: على الفور تم إبلاغ مركز القيادة والسيطرة وتم تمرير البلاغ لمركز تنسيق عمليات البحث والإنقاذ لمحور الخليج العربي DMRCC حيث تم توجيه الدوريات البحرية وفرق الإنقاذ لموقع سقوط السيارة.
وتابع أن الجهات المختصة ” الدفاع المدني – المرور – الهلال الأحمر ” شاركت، كل على حسب اختصاصه.
وأضاف الأكلبي “قامت فرقة من الغواصين بالبدء في عمليات البحث عن المفقودين”، واتضح بعد فتح أبواب السيارة داخل البحر وجود ٦ شبان تتراوح أعمارهم ما بين ١٣ سنة و ٢٠ سنة وجرى انتشالهم وتبين أنهم فارقوا الحياة.
وأضاف: تم استخراج السيارة بواسطة غواصي حرس الحدود وآليات وأفراد الدفاع المدني التي حضرت للموقع ، وتم تسليم الجثث والحدث للمرور حسب الاختصاص .

مقالات ذات صلة

اضف رد