أردوغان: حظر الحجاب «عار» على أوروبا.. ولن ننسى مذبحة سربرينيتسا

 
شن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم الخميس، هجوما حادا على المحكمة الأوروبية العليا، منددا بقرار المحكمة حول حظر الحجاب.

وتعجب أردوغان، من صدور مثل هذا القرار، متسائلا: “أين حرية المعتقد والدين، هؤلاء أطلقوا الصراع بين الهلال والصليب، هل هناك تفسير آخر لذلك؟”.

جاء ذلك خلال كلمة لأردوغان في تجمع لأنصاره في محافظة صقاريا شمال غرب تركيا، الخميس، في معرض تعليقه على قرار محكمة العدل الأوروبية، التي أجازت حظر ارتداء “الرموز الدينية المرئية”، في أماكن العمل، ما يتيح لأصحاب العمل منع الموظفات من ارتداء الحجاب.

وأضاف الرئيس التركي: “إن السياسة الأوروبية تجاه المسلمين سببت حربا “بين الصليب والهلال، عار على الاتحاد الأوروبي. لقد انهارت مبادئكم الأوروبية وقيمكم والعدالة. إنهم أطلقوا صداما بين الصليب والهلال، ولا يوجد أي تفسير آخر”.

وعاود الرئيس التركي هجومه على هولندا قائلا: “لقد قتلتم 8 آلاف و354 من إخواني المسلمين في سربرينيتسا، فبماذا ستشرحون ذلك؟ تحت لا ننسى هذه الأحداث”.

وأجازت محكمة العدل الأوروبية (أعلى محكمة في الاتحاد الأوروبي)، في وقت سابق من مساء أمس، للشركات حظر ارتداء الحجاب، وغيره من الرموز الدينية الواضحة على موظفيها، وأصدرت المحكمة قرارها ردّا على حالتين، واحدة في فرنسا والأخرى في بلجيكا، لسيدتين مسلمتين قالتا إنهما تعرضتا للتمييز، وتم طردهما من العمل بسبب ارتدائهما الحجاب.

ولم تر المحاكم المعنية في الدول المذكورة في ذلك “تمييزا” ضد السيدتين، ما أدى إلى رفع القضية إلى محكمة العدل الأوروبية.

Facebook

مقالات ذات صلة

اضف رد