شرطة جدة تتوصل إلى جانٍ قتل مواطناً وأخفى جثته

 

الاحساء الآن – متابعات
توصلت شرطة جدة إلى جان قتل مواطنا منذ 10 أشهر، وأخفى جثته داخل استراحة.

وفي التفاصيل؛ حرر شقيق القتيل محضرا بتغيب المجني عليه منذ 10 شهر، بمركز النزلتين بشرطة جدة، وجرت محاولات الوصول إليه دون جدوى.

وقام فريق التحقيق بشعبة التحريات والبحث الجنائي باستجواب أحد أصدقائه بشأن الاختفاء (مقيم، عربي الجنسية).

وتعززت شكوك رجال البحث في صديقه المقيم خاصة وأنه كان دائم التواجد معه وابتعد عن أسرة القتيل بعد اختفاء المواطن، وفقًا لـ “عكاظ”.

وأطلقت الأجهزة الأمنية سراح القاتل في المرة الأولى لعدم كفاية الأدلة ضده، كما أنه تمسك بنفي علاقته باختفاء صديقه على مدى خمسة أيام جرى فيها التحقيق معه.

وفي الوقت الذي غادر فيه المقيم السعودية عائدًا إلى بلاده، توصل فريق البحث إلى وجود شراكة بين القتيل وصديقه المقيم العربي في عدد من الصفقات العقارية.

وأوضحت التحقيقات أنهما كانا يقومان بالسمسرة، ونتج عن ذلك اختلافهما في سمسرة إحدى الأراضي قبل الاختفاء.

وفور عودة المقيم العربي تم استدعاؤه من جهة التحقيق، التي واجهته بما توصلت إليه من أدلة جديدة إلا أنه حاول النفي لإبعاد الشبهات عنه، حتى سقط معترفًا بجريمته.

وقال الجاني في التحقيقات إنه استدرج المجني عليه وأوهمه بشراء قطعة أرض جديدة وغدر به بإطلاق النار من مسدس ليصيبه بثلاث طلقات توفي خلالها المواطن.

وأوضح القاتل أنه سارع بدفن ضحيته داخل استراحته في حي الخمرة، وتخلص من المسدس وجوال الضحية، وغادر الموقع سريعًا.

وتوجه فريق البحث الجنائي إلى مكان الاستراحة، ليتم استخراجها بعد الاستعانة بفريق مختص من الطب الشرعي والأدلة الجنائية الذين وجدوا الجثة في حالة تحلل.

وأكد المتحدث الإعلامي بشرطة منطقة مكة المكرمة، العقيد دكتور عاطي بن عطية القرشي، أنه تم حفظ الجثة في الثلاجة وإيقاف القاتل تمهيدًا لإحالته لهيئة التحقيق والادعاء العام بحكم الاختصاص.

Facebook

مقالات ذات صلة

اضف رد