25 الف زائر للمهرجان في 4 أيام ,, البشت الاحسائي ومسرح القيصرية في مهرجان التمور 2017

 

الاحساء الآن – الاحساء
يمسك ” الحِرفي ” ناصر الحمد وفي احد اركان سوق قيصرية الاحساء المبدعة ، وسط مهرجان تسويق تمور الاحساء 2017 بالابرة و خيوط الزري الذهبي ليحيك البشت ” المشلح ” الاحسائي ، متحديا كل الآلات الحديثة والتطريز التقني ، ليجسد بذلك عراقة التاريح والتراث في الاحساء ..
ويردد الحايك الحمد : “إذا مررت بالأحساء فعليك بالتمر الخلاص وفخار جبل القارة والبشت الاحسائي” موضحا أن صناعة البشت اشتهرت وتميزت بالاحساء بجودتها ونوعيتها التي ميزتها عن بقية الصناعات المحلية والعربية والأجنبية في حياكتهم للبشوت العربية المتنوعة ، مشيراً إلى أن حياكته تبدأ بعملية الترسيم بحسب المقاسات تليها عملية السراجة وتوضع البطانة” عبارة عن قطعة قماش أقرب إلى لون الزري للتقوية “، ثم السموط أي الفراش، وبعد ذلك التركيب الاعلى للطوق، ثم تأتي مرحلة الهيلة وهي حشو الزخرفة، وبعدها التركيب السفلي للداير، ثم البروج وهي الأكثر كلفة من حيث التصنيع نتيجة ارتفاع أسعار المواد المستخدمة فيها، وكذلك وجوب الدقة الشديدة في تركيبها، وبعد إنجاز البروج يتم تركيب الزري كنقشة أخيرة، وبين الحمد ان الزري هو عبارة عن خيوط حريرية مستوردة تتخذ عادة لوني الذهب والفضة، وتأتي «البردخة» في المرحلة الأخيرة، حيث يوضع الزري المخاط على قطعة خشب ويتم طرقه بمطارق خاصة لصقله.
في حين سجل المهرجان حضور اكثر من 25 الف زائر منذ انطلاقه حتى اليوم الرابع وسط توقعات بتضاعف العدد خلال الايام القادمة خصوصاً وان الايام الحالية تشهد اجازة مدرسية في المملكة ودول الخليج العربي ، فيماشهد المهرجان تواجد كبير للوفود من داخل المملكة وخارجها خلال الاربعة الايام الماضية منها ” الوفد الاسيوي ،

الامريكي ، الكندي ، العماني ، وفد مملكة البحرين” حيث عبروا عن اعجابهم الكبير بالمهرجان ،وشهد ركن التمور التحويلية نشاط مبيعات كبير والطلب على التمور
المحشية باللوز والكازو والمكسرات والمعمول وبالأحجام المختلفة والتي يفضلها الكثير لتقديمها للضيوف خلال المناسبات والضيوف .
مشاهد تمثيلية:
وفي ركن سوق القيصرية امتزجت الحرف اليدوية مع طابع المشاهد التمثيلية على المسرح المخصص حيث ساهمت المشاهد التمثيلة المقدمة في الاقبال الكبير من الزوار والتي قدم فيها المشهد التمثيلي ( ليلة عمر ) من تأليف سلطان النوه وإخراج شهاب الشهاب و(نخيل الابداع ) من تأليف سلطان النوه واخراج محمد الحمد و( فن التجارة ) من تأليف وإخراج شهاب الشهاب حيث ان الاول يتحدث عن مصاريف الزواج المبالغ فيها ودخول الزوج السجن ليلة زواجه ، والثاني يتحدث عن النخيل وكيفية الاستفادة منها بالاستثمار كمنتجات التمور التحويلية والمشهد الثالث يتحدث عن فن التجارة بين تاجرين .
واقيم في معرض عبير الاحساء للفنون التشكيلية ورش فنية امام الزوار لفنانين وفنانات من الاحساء وخارجها ، وشكلت الفنانة التشكيلية سمر الدوسري قصة العشق بينها وبين طبيعة الاحساء برسمه للنخلة معبرة عن عشقها العميق للأحساء، والمشاركة في تقديم ورشة عمل مع قروب فنانات الاحساء البالغ عددهن 10 فتيات، كما قدمت الدوسري برواز يحمل هاشتاق “أنا أحب الاحساء”، خصص للزوار من اجل التقاط الصور التذكارية للمهرجان من خلال البرواز، واكدت الدوسري على أن هواية الرسم تمثل متنفس لها كونها الهواية التي تفضلها منذ صغر سنها .
مسرح الطفل :
وبدورها أكدت مشرفة الفعاليات النسائية في المهرجان نوير الزلفاوي على أهمية المسرح لدى الأطفال و الذي يساعد بتعريفهم على نخيل و تمور الأحساء بصورة أسرع, مُشيرة الى أن الفعاليات اليومية تتضمن عروض توعوية تربوية هادفة لأمانة الاحساء , ومن أهمها العروض التوعوية وتقديم مسابقات عن التمور من خلال برنامج (طاسة وقرطاسة) وهو عبارة عن مسابقة إلكترونية ثقافية توعوية تتضمن مجموعة من

الأسئلة ، موضحة ًان المسرح يشهد يومياً اقبال كبير من الاطفال بأعداد تصل للمئات .
فن الفريسة :
وتجد الفلكلورات الشعبية بمهرجان ويا التمر احلى 2017 في المسرح الخارجي وداخل ممرات المعرض اهتمامات كبيرة من الزوار لهذا الموروث الشعبي ، حيث تقدم الفرق الشعبية الوان متعددة ومنها لون الفريسة وهي رقصة تؤدى في الاحتفالات الوطنية والمناسبات وتعتمد على ايقاع الفن العاشوري وما يميزها هو مجسم على شكل فرس يثبت على كتفي رجل يجيد الرقص بالفريسه ويقابله رجل آخر ملثم ويتبادلان الرقص معاً.

 

مقالات ذات صلة

اضف رد