تعليم الأحساء يكرم أكثر من 190 طالبة حاصلة على المركز الأول في الصف الثالث الثانوي لعام 1432- 1433هـ

الأحساء الآن – متابعات :

تحت شعار ( غرس نمى ) احتفت الإدارة العامة للتربية والتعليم بالأحساء اليوم الثلاثاء  بتتويج كوكبة من الطالبات الحائزات على المركز الأول في صفوف الثالث الثانوي على مستوى المحافظة للأعوام 1432- 1433هـ ، في حفل شهدته القاعة الكبرى بمبنى الشئون التعليمية ،نظمته إدارة التوجيه والإرشاد بالتعاون مع فريق عمل من مختلف الإدارات ، وبحضور جمع من القيادات التربوية وأمهات الطالبات .

       في مستهل الحفل أنصتت الحاضرات إلى آي من الذكر الحكيم رتلته     هدى بنت محمد العوض     المشرفة التربوية إدارة التوعية الاسلامية ، فافتتاحية قدمتها المرشدة الطلابية ليلى عبدالعزيز السبيعي     من متوسطة الشعبة الأولى ، استعرضت بعدها مسيرة المتفوقات ، فكلمة مساعدة المدير العام للشئون التعليمية     ألقتها بالنيابة مشرفة الإعلام التربوي سميرة عبدالوهاب الموسى ، فأنشودة ترحيبية     مصحوبة بعرض مرئي

   عن التعليم في المملكة    من تصميم الطالبة  أثير بنت وليد الدوغان     من الثانوية الثانية بالمبرز ، مشاعر أم طالبة متفوقة ألقتها أ.مها بنت احمد الحبيل   مديرة متوسطة وثانوية الغويبة عبرت فيها بقولها ( انتابني شعور الفرحة عندما وقفت مرفوعة الرأس بتفوق ابنتي ، ووصولي إلى هذا المكان الذي يزيدني شرفا وارتقاء وعلوا ، وكذلك حرص للوصول للمعالي ، وكما زرعنا بالأمس هانحن نحصد اليوم .

، فكلمة الطالبات  ألقتها بالنيابة عنهن أثير وليد الدوغان  الطالبة من الثانوية الثانية بالمبرز جاء فيها ( إن الوصول للمعالي والمعارف لايأتي إلينا إلا عندما نشمّر عن ساعدينا لنجد ونتعلم  ، فذلك كافيا للوصول إلى مانسمو إليه ، شكرا لكن معلماتي فأنتن من كان له الفضل بعد الله في وصولي اليوم إلى هذا المكان ، وشكرا لمشرفاتي التربويات على تقديركن لجهودنا وإدخال فرحة التفوق لقلوبنا والشكر الأول والأخير لله عز وجل فهو من أنعم علينا ويسر لنا )

     قصيدة وطنية مريم بنت بيات العويض من  بثانوية المراح ،  قصيدة العلم      ألقتها الطالبة مرام محمود بوسهيل   ث النخبةالأهلية ، ثم فقرة التكريم سلمت الشهادات الأستاذة فايزة المنصور ومديرة إدارة التوجيه والإرشاد أ. جوهرة القحطاني .

 لقاءات مع متفوقات وأولياء :

ولية أمر : رباب المضحي أعبر لكن عن عميق سعادتي بهذه المناسبة السعيدة ، ولا أخفيكم فشعوري شعور الأم ، يصعب وصفه , الطالبة مريم عادل الحول  من الثانوية الأولى بالهفوف عبرت عن سعادتها بهذا الإنجاز ومعبرة عن شكرها لإدارة التربية والتعليم على تنظيم هذا الحفل ، وختمت بقولها سأحقق حلم أبي في أن أكون معلمة ،  في حين عبرت الطالبة المتفوقة  شروق عصام محمد من الثانوية الرابعة بالهفوف عن شكرها لله عز وجل الذي كلل هذا الجهد بالنجاح ، مثمنة جهود والديها في تحقيق هذا التفوق .

أما الطالبة دلال صلاح المخيلد من ثانوية دور العلوم  فعبرت عن سعادتها وعميق شكرها لأسرتها والمدرسة .وشاركتها الشعور  الطالبة درّ خالد الملا  قائلة فرح وسرور سعادة هي بحق ما اشعر به  أشكر كل من ساهم في حصولي على هذا التفوق ، كما شاطرتهن الفرحة الطالبة نورة عبدالله الجويسم من الثانوية 1 بالهفوف قالت شعوري لايوصف امتزجت فرحة التفوق بحزن فراق المدرسة في داخلي حماس وطاقة تدفعاني لإكمال دراستي العلمية في إحدى جامعاتنا .

ولية أمر إحدى الطالبات   حميدة الحسن  اكتفت بقولها شعوري لا يمكنني وصفه عندما زفت لي ابنتي خبر حصولها على الدرجة النهائية واجتيازها الدراسة الثانوية بتفوق ، بكيت وكانت دموعي هي رسالتي .

وأخيرا المتفوقة الطالبة سكينة المداح  من الثانوية السادسة  عبرت بقولها ( الحمدلله بعد التعب أعطاني الله ماتمنيت ، وبفضل الله ثم بدعاء والديّ حصلت على هذا المركز المتقدم . وحققت حلمي )

الطالبة زينب أحمد المبارك من ثانوية الحليلة حمدت الله تعالى مثمنة دعوات والديها ، وعن طموحها ذكرت أنها تطمح أن تلحق بأخوتها في مجال الطب وفي الجامعات السعودية .

مقالات ذات صلة

اضف رد