مواطن من الأحساء يحول مزرعته إلى منتجع سياحي يرتاده الزوار

الأحساء الآن – متابعات :

استغل المواطن محمد سلمان الفهيد المقومات الطبيعية التي تتمتع بها منطقة الأحساء من توفر المزارع والمياه والخضرة في تعزيز الدور السياحي للمنطقة خلال فترة الإجازة الصيفية، حيث قرر الفهيد تحويل مزرعته إلى منتجع سياحي يرتاده مواطنون ومقيمون على فترتين صباحية ومسائية، حيث يوفر الفهيد في مزرعته جوا هادئا لجذب الزوار، كما أن اعتدال الأجواء، وانخفاض درجة الحرارة، زاد من إقبال الزوار على المنتجع، كما أن وقوعه بين المزارع، على طريق القرى الشرقية لمحافظة الأحساء، يمنحه موقعاً مميزاً.
وأكد الفهيد أن منتجعه يحظى بإقبال كبير، فمنطقة الأحساء تملك شهرة واسعة في المجال السياحي، وبين أن لجوءه إلى افتتاح مشروعه جاء لتلبية الرغبة المستمرة لسكان المنطقة في تغيير الروتين اليومي لنزهات العائلات، فالمتعارف عليه أن تتنزه العائلات إما في مطاعم أو مقاهٍ أو مجمعات تجارية، وجميعها تقع في مبانٍ مغلقة، إلا أن منتجع الفهيد عبارة عن مزرعة مفتوحة، يستمتع فيها الزوار بمنظر الخضرة، ونسمات الهواء الباردة التي تهب من حين إلى آخر، كل هذه عوامل تحفز مرتادي المزرعة للتردد عليها بدلا من الأماكن المغلقة، ويشير الفهيد إلى سعادته بدعم وتشجيع هيئة السياحة لفكرته، لا سيما وأن منطقة الأحساء مقبلة على طفرة سياحية كبيرة، ونوه الفهيد إلى أن العمل على هذا المشروع استغرق وقتا طويلا جدا للبحث عن آخر ما توصل إليه سابقوه في المجال السياحي، مؤكدا دعم الهيئة للعمل السياحي وكل ما يخدم الحركة السياحية في المنطقة، والمملكة ككل، وأضاف بأن عددا من الزبائن شكروه على هذه الفكرة، مبدين إعجابهم بمشروعه.

مقالات ذات صلة

اضف رد