بلان يؤكد أن سوء الحظ حرم فرنسا من الفوز

الأحساء الآن – متابعات :

قال لوران بلان المدير الفني للمنتخب الفرنسي أن فريقه كان بمقدوره الفوز على أسبانيا والصعود إلى المربع الذهبي ليورو 2012.
ونجح الماتادور الأسباني في التخلص من “لعنة” المنتخب الفرنسي الملقب باسم “الديوك الزرقاء” وتغلب عليه 2-0 امس السبت ليتأهل على حسابه إلى الدور قبل النهائي لبطولة كأس الأمم الأوروبية المقامة حاليا ببولندا وأوكرانيا.

على ملعب “دونباس أرينا” بمدينة دونيتسك الأوكرانية حسم المنتخب الأسباني مباراته بدور الثمانية أمام نظيره الفرنسي بثنائية سجلها تشابي ألونسو في الدقيقتين 19 و90.

وتخلص المنتخب الأسباني بذلك من عقدته أمام نظيره الفرنسي، حيث التقى الفريقان ست مرات من قبل في البطولات الرسمية وحقق المنتخب الفرنسي خلالها خمسة انتصارات مقابل تعادل واحد، قبل أن يحقق الماتادور أمس أول فوز له على الديوك في مباراة رسمية.

وأوضح بلان “لقد ركضنا كثيرا داخل أرض الملعب، وسنحت لنا فرص كثيرة، ولكن لسوء الحظ فإن المنتخب الأسباني استغل كل الفرص التي سنحت له”.

كما أبدى بلان خيبة أمله قائلا “المنتخب الأسباني كان قابلا للهزيمة. تحركنا كثيرا على الملعب ولم تسنح أمامنا سوى فرص قليلة. ولسوء الحظ استغلوا أول فرصة لديهم”، وذلك في إشارة إلى هدف التقدم الذي سجله تشابي ألونسو في الدقيقة 19.

مقالات ذات صلة

اضف رد