دراسة تحذر من انتشار البكتيريا في غرف الفنادق

الأحساء الآن – متابعات :

حذرت دراسة صادرة مؤخرا من انتشار المستعمرات البكتيرية بشكل كبير على الأسطح في غرف الفنادق بشكل عام، حيث ينشغل العديد من الزوار بأناقة الفندق ورفاهيته الغرف دون الانتباه إلى بعض الأسطح التي تشكل بيئة مثالية لنمو وانتشار البكتيريا.
وجاء في الدراسة التي نشرت على مجلة تايم الأمريكية، الشقيقة لـ CNN أن زر إشعال النور في الغرفة بالإضافة إلى جهاز التحكم بالتلفاز عن بعد يحتلان قائمة الأسطح التي تنتشر عليها مستعمرات البكتيريا وبأعداد ضخمة.
وبينت الدراسة إلى أن الأرقام والتحاليل أكدت على وجود ما معدله 67.6 مستعمرة بكتيرية في السنتيمتر المربع الواحد على أجهزة التحكم بالتلفاز عن بعد، في حين بلغ معدل المستعمرات البكتيرية على أزرار إشعال النور رقما ضخما قدر بنحو 112.7 منها 111.1 مستعمرة بكتيرية “بُرازية” مستعمرة بكتيرية في السنتيمتر المربع الواحد.
وأشارت الدراسة إلى أن الغريب في الأمر يدور حول أن الأسطح الموجودة داخل الحمامات في غرف الفنادق تحتوي عددا أقل من المستعمرات البكتيرية مقارنة برز الإضاءة وجهاز التحكم عن بعد.
وبالمقابل وجدت الدراسة أن أنظف الأسطح الموجودة في غرف الفنادق هي الألواح الموجودة على رأس السرير وقضبان الستائر، بالإضافة إلى مقبض باب الحمام الذي كان يعتقد انه احد أكثر الأسطح تلوثا بالبكتيريا.

مقالات ذات صلة

اضف رد