بوفون “يلعن” الفعالية الكرواتية

الأحساء الآن – متابعات :

لعن حارس المنتخب الإيطالي وقائده جيانلويجي بوفون الفعالية الكرواتية التي عاقبت أبطال 1968 على “غلطتهم الوحيدة” في مباراة الأمس (1-1) التي أقيمت في بوزنان في الجولة الثانية من منافسات المجموعة الثالثة من كأس الأمم الأوروبية 2012.

وكان المنتخب الإيطالي البادىء بالتسجيل في الدقيقة 39 من مباراة عبر أندريا بيرلو بعد سلسلة من الفرص المهدورة، قبل أن يدرك الكروات التعادل في الشوط الثاني عبر ماريو ماندزوكيتش (73) الذي رفع رصيده إلى ثلاثة أهداف ورصيد منتخب بلاده إلى اربعة بعد أن كانت تغلبت في الجولة الاولى على ايرلندا 3-1.

أما المنتخب الإيطالي الباحث عن تعويض خيبة فقدان لقبه بطلاً للعالم بخروجه من الدور الأول لكأس العالم جنوب أفريقيا 2010 FIFA، فكان استهل مشواره بشكل جيد بعد إجباره نظيره الاسباني حامل اللقب وبطل العالم على الإكتفاء بالتعادل 1-1 في مباراة كان “الأزوري” البادىء بالتسجيل فيها، ثم نجح في تأكيد المستوى الذي ظهر به أمام “لا فوريا روخا” بتقديمه أداءاً جيداً خصوصا في الشوط الأول لكنه فشل في استثمار الفرص العديدة التي سنحت له فدفع الثمن في نهاية المطاف لأن الكروات أدركوا التعادل مستفيدين من الخطأ الوحيد الذي ارتكبه الدفاع الإيطالي في اللقاء.

“أعتقد أننا لعبنا بشكل جيد جداً. حاولنا كل شيء من أجل الفوز بالمباراة. نشعر أنه بامكاننا التأهل إذا تمكنا من الفوز بالمباراة الأخيرة ضد أيرلندا”، هذا ما قاله القائد بوفون، مضيفاً “لسوء الحظ، لم نتمكن من ترجمة بعض الفرص التي حصلنا عليها في الشوط الأول إلى المزيد من الأهداف.”

وتابع “إنه أمر مؤسف لأننا لعبنا بطريقة جيدة في الدفاع لكنهم عاقبونا على غلطتنا الوحيدة في المباراة. في كل الأحوال، بإمكاني القول بأننا نلعب بشكل جيد – علينا أن نكون أكثر فعالية وأن نحسم المباريات عندما تسنح لنا الفرصة.”

مقالات ذات صلة

اضف رد