الملتقى الصيفي الخامس للموهوبات (صناعة الأمل) في اليوم الأول لانطلاقته يستقبل الطالبات الموهوبات

الأحساء الآن – متابعات :

انطلقت فعاليات الملتقى الصيفي للموهوبات  التابع للإدارة العامة للتربية والتعليم بالأحساء في نسخته الخامسة تحت شعار ( صناعة الأمل
يوم الثلاثاء ٢٢ / ٧  هو اليوم الأول والفعلي لاستقبال الطالبات ، وكان فريق الملتقى قد أكمل استعداداته لاستقبال الطالبات الموهوبات  ومن ثم تعريفهن بماهية كل برنامج إثرائي. حيث بدأت الطالبات بالتوجه إلى القاعات وعند التجول على مقرات المستويات للبرنامج الإثرائي كان في مطلعها المستوى الأول: والذي يضم طالبات الصف الثالث والسادس ابتدائي والذي بلغ عددهن 56 طالبة .وقد كانت بداية الفريق مع الطالبات ممتعة استهلت  بالتعارف واللعب وتوزيع الحلويات.
 ثم قاعة المستوى الثاني : للصف السادس الذي يركز على الجانب الصحي في البرنامج حيث بلغ عددهن 35 طالبة وهو المستوى الذي يقدم حل المشكلات بطرق  إبداعية.
المستوى الثالث: وهو الذي يناقش حل المشكلات المستقبلية وبلغ عدد الطالبات به 13 طالبة
المستوى الرابع : الذي يقدم استراتيجية البحث المستقل للطالبة وبلغ عدد الطالبات 16 طالبة
برنامج البحث العلمي : للصف الثالث متوسط وقد  بلغ عدد طالباته 56حيث قامت معدة البرنامج بالتعريف عن البرنامج بوضع خطوات عملية في البحث العلمي وعرض مرئي عن شخصيات سعودية وصلت  للمسابقات العالمية  تم بعد ذلك توزيع هدايا وأوراق تعارف للطالبات.
برنامج النانو: تم استقبال الطالبات لهذا البرنامج بعرض بنر يعرف به وأهدافه واستعراض عرض مرئي لاستخدامات النانو وتطبيقاته… وتوجه المملكة حول تبني الفكرة وتمت الإشادة بالحصيلة النهائية المتوقعة للبرنامج من خلال الطالبات الموهوبات.
ونشط خلال هذا الاستقبال البرنامج المساند في تجهيز العروض التعريفية لكل ناد حيث تفنن نادي بصمة إبداع في التنسيق والعرض ونادي اكتشفي السر الذي يحمل في طياته  أسرار تجذب الطالبات المبدعات, ونادي المحترفات والذي يهتم بالجانب الالكتروني التقني والذي سوف يكون محل جذب الطالبات ببرامجه المحترفة.
ويترنم النادي الأدبي والنادي  الإعلامي بتغريداته في سماء البرنامج المساند والذي تلامسه اليد البيضاء في النادي الخدمي ويترجم الللغويات في ناديه الانجليزي بلا حدود آفاق مستقبليه للترجمة. ويختتم البرنامج المساند بالنادي الترفيهي الذي هو منبع المتعة والمرح والدينمو المحرك للملتقى .
خُتم اليوم بتوزيع الطالبات على الحافلات بعد استطلاع آرائهن حول وسيلة النقل المناسبة لهن لضمان راحتهن , لتغرب  بذلك شمس أول يوم استقبال للطالبات بعد يوم مليئ بالطاقة والتعاون .أعدت التقرير لليوم الأول  أ/ حنان الشجار. بمتابعة وتنسيق مديرة الملتقى الصيفي أ/ دليل بنت سعود القحطاني

 

مقالات ذات صلة

اضف رد