كانيدا لن يغامر بهزازي وياروليم يراهن على هجومه

الأحساء الآن – متابعات :

اتفق مدربا الفريق الأول لكرة القدم في ناديي الاتحاد والأهلي حول صعوبة مباراة الديربي الآسيوي التي تجمع قطبي جدة الاثنين ضمن ذهاب الدور النصف نهائي لدوري أبطال آسيا.

وقال مدرب الفريق الإتحاد الأسباني راؤول كانيدا في المؤتمر الصحفي الذي عقد بمقر النادي اليوم إن مباراة الغد ستكون في غاية الصعوبة لعدة اعتبارات كون الأهلي فريق منافس للإتحاد طوال تاريخه ويعيش حالياً أفضل مستوياته الفنية بالإضافة إلى الطموح الأهلاوي الكبير في بلوغ المباراة النهائية .
وأضاف “على الرغم من أن الفارق النقطي كان كبيراً في العام الماضي بين الفريقين إلا أن الأمور اختلفت الآن” .
وهنأ المدرب الاتحادي فريقا الإتحاد والأهلي لبلوغهما هذا الدور مشيرا إلى أن ذلك يدل على قوة الكرة السعودية في قارة آسيا ، وقال إن فريقه استطاع أن يتخطى الفريق الأقوى في آسيا جوانزهو الصيني في حين لم يؤكد قدرة نايف هزازي على المشاركة في المواجهة واعتبر أن كل شئ سيتحدد قبل المباراة بوقت كاف ولكنه لن يغامر بإشراك هزازي قبل التأكد من جاهزيته التامة .
من جهته أعرب لاعب الفريق الإتحاد ابراهيم هزازي عن أمله بدعم الجماهير الإتحادية التي من غير المستغرب تزاحمها وبحثها عن تذاكر المباراة وهذا يدل على عشقها الكبير لناديها .
وفي الجانب الآخر : اعتبر مدرب الفريق الأهلاوي التشيكي جاروليم مباراة الغد والتي ستجمعه بنظيره الإتحاد بالديربي الآسيوي صعبة وقوية جداً مؤكداً بمعرفته الجيدة والتامة بطريقة وأسلوب لعب الفريق الإتحادي عندما أشار إلى أن الإتحاد سيلعب بطريقة دفاعية وسيعتمد على إغلاق المناطق الخلفية بأكبر عدد من اللاعبين مع الاعتماد على الهجمات المرتدة كما فعل في مباراة الفريق الأخيرة في الدوري عندما لعب بثلاثة قلوب دفاع لسد الضعف في هذا الخط
وقال جاروليم خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد ظهر اليوم الأحد إن الإتحاد لو لعب بأكثر من ثلاثة مدافعين فإن لدى الأهلي هجوم قوي قادر على التسجيل وهو ما سيسعى إليه في مباراة الغد .
وحول الانتقادات التي وجهت مؤخرا للدفاع الأهلاوي بعد الخسارة التي تعرض لها أمام نجران أكد بأن ذلك يعتبر أمراً عابرا كما حصل للإتحاد عندما أحرز التعاون التعادل خلال ثلاثة دقائق فقط .

 

مقالات ذات صلة

اضف رد