• الأربعاء , 16 أغسطس 2017

“نزاهه” تطالب “الصحة” بالتحقيق في أسباب تعثر 5 مشاريع لمستشفيات القنفذة

الأحساء الآن – متابعات:

طالبت الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد (نزاهة) وزارة الصحة بالتحقيق في أسباب عدم إنجاز خمسة مستشفيات في محافظة القنفذة التابعة لمنطقة المكرمة، على الرغم من أن نسبة الإنجاز في بعضها تراوح بين 94 و99 في المائة، كما أن موعد تسليم بعضها مرّ عليه نحو أربع سنوات، وسعتها الإجمالية 450 سريراً، وتبلغ تكلفتها الإجمالية نحو 369 مليون ريال، مؤكدة ضرورة تحديد أسباب تعثرها، والمسؤولين عن ذلك ومحاسبتهم، ومحاسبة المقاولين على التأخر في الإنجاز، وتطبيق ما يقضي به النظام بحقهم، والإسراع في إنجاز ما تبقى من أعمال في مشاريع هذه المستشفيات للاستفادة منها في الغرض المنشأة من أجله.

وذكر بيان الهيئة الصادر أمس، أنها تابعت ما نُشر في إحدى الصحف حول تدني مستوى الخدمات الصحية في محافظة القنفذة، وتأخر المواعيد مما أجبر الأهالي على السفر للعلاج خارج المحافظة، وعلى إثر ذلك قامت الهيئة بتفقد بعض مشاريع المستشفيات التي يجري تنفيذها في المحافظة التابعة لمنطقة مكة المكرمة.

وتبين لمسؤولي الهيئة من خلال رصد واقع هذه المشاريع أن مستشفى نمرة سعة (50) سريرا، تم التعاقد على تنفيذه مع إحدى المؤسسات الوطنية بمبلغ مقداره (32.700.000) ريال، ونسبة الإنجاز فيه لا تتجاوز 94 في المائة لكي يكون تاريخ انتهاء المشروع بعد تمديد مدة التنفيذ هو 2/12/1430هـ، ومع ذلك لم يتم إنجاز المشروع، مما يوحي بتعثره.

فيما أن مستشفى المظيلف سعة (50) سريرا، تم التعاقد على تنفيذه مع إحدى الشركات الوطنية بمبلغ مقداره 35 مليون ريال، ونسبة الإنجاز فيه شارفت على 99 في المائة وتاريخ انتهاء المشروع بعد تمديد مدة التنفيذ هو 28/9/1431هـ، ومع ذلك توجد أعمال لم يتم الانتهاء منها من قبل المقاول، كما أن مستشفى جنوب القنفذة سعة (100) سرير، تم التعاقد على تنفيذه مع إحدى الشركات الوطنية بمبلغ مقداره 80 مليون ريال، ونسبة الإنجاز فيه قاربت 99 في المائة.

مقالات ذات صلة

اضف رد