• الثلاثاء , 15 أغسطس 2017

الأميـــر خالـــد الفيصل يدشـــن جامعة الأعمال والتكنولوجيا غداً

الأحساء الآن – متابعات :

يدشن صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل بن عبدالعزيز أمير منطقة مكة المكرمة غداً جامعة الأعمال والتكنولوجيا في ذهبان بحضور معالي نائب وزير التعليم العالي الدكتور أحمد بن محمد السيف وعدد من أصحاب السمو الملكي الأمراء والمعالي الوزراء والمسئولين وأصحاب الأعمال والمختصين في الحقل الأكاديمي .وقدم رئيس مجلس الأمناء بالجامعة الدكتور عبدالله صادق دحلان شكره لخادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود رئيس مجلس التعليم العالي – حفظه الله – على موافقته لإنشاء جامعة الأعمال والتكنولوجيا الأهلية ، وذلك بعد أن استوفت الجامعة جميع الشروط المطلوبة لتحويلها من كليات إلى جامعة, كما شكر سمو الأمير خالد الفيصل أمير منطقة مكة المكرمة على رعايته وحرصه على تدشين الجامعة مما يجسد حرص المسئولين في بلادنا على الاهتمام بقطاع التعليم العالي.

ونوه الدكتور دحلان بجهود معالي وزير التعليم العالي والمسئولين على تحول كليات إدارة الأعمال إلى جامعة الأعمال والتكنولوجيا ، بعد أن تمكنت الجامعة من تطبيق جميع الشروط المطلوبة للتحول إلى جامعة كرافد تعليمي يسهم في تعليم أبنائنا وبناتنا ومواكبة لسوق العمل مما يجسد مكانة الجامعة بالمملكة .
وقال :” إن هذا الحدث يتزامن مع اليوم الوطني لمملكتنا الحبيبة في ظل والدنا خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز وسمو ولي عهده الأمين – حفظهما الله -” ، مؤكداً أن جامعة الأعمال والتكنولوجيا ( UBT ) من أوائل الجامعات الأهلية الرائدة في مجال الأعمال التكنولوجيا “.

وأشار إلى أن الجامعة بدأت في عام ( 2000م ) كمعهد متوسط بـ ” 33 “طالباً ، يمنح درجة الدبلوم للخريجين ، وفي عام 2003م (1423هـ) حصل المعهد على موافقة وزارة التعليم العالي على التحول إلى كلية لإدارة الأعمال بشقيها ،وتغير مسماها إلى ” كليات إدارة الأعمال ” وسرعان ما تجاوز عدد الطلاب والطالبات “3000 ” طالب وطالبه ، حيث تم تخصيص الحي الجامعي جنوب ذهبان للبنين والأخر داخل مدينة جدة للبنات ، وفي عام 2008م بدأت الكلية بتقديم أول برنامج للدراسات العليا في إدارة الأعمال ( MBA ) ،كما تم افتتاح كلية الهندسة وتقنية المعلومات، ثم في عام 2010م صدرت موافقة الوزارة على افتتاح كلية الإعلان والتي سوف تبدأ الدراسة فيها إن شاء الله مع بداية الفصل الدراسي الثاني القادم (فبراير2013م).

وأفاد أن الحي الجامعي جنوب ذهبان حالياً يحتوي على ثلاث كليات هي كلية إدارة الأعمال للبنين ، وكلية الهندسة وتقنية المعلومات،وكلية الإعلان ،بالإضافة إلى المرافق الأخرى مثل المكتبة المركزية، وسكن الطلاب ومبنى الإدارة، ومركز النشاط الطلابي والترفيهي وغيرها.

وعبر عميد كلية إدارة الأعمال بذهبان الدكتور محمود عمر باعيسى عن سعادة منسوبي الجامعة بانضمام هذا الصرح العلمي المتميز إلى صروح التعليم العالي في المملكة وهو دليل واضح على النهضة التعليمية التي تشهدها بلادنا الغالية ، مؤكداً أن هذه الجامعة الفتية الناشئة ستكون على مستوى الطموحات أكاديمياً وعلمياً وبحثياً وتنظيمياً حيث أن هذا هو هدف القائمين عليها من مؤسسين ومديري ووكلاء وأعضاء هيئة تدريس وطلاب.

من جانبها أوضحت عميدة كلية إدارة الأعمال الدكتورة نادية باعشن أن الجامعة تسعى إلى تطوير وتحسين معايير الأداء على الصعيدين الأكاديمي والإداري باستمرار المتابعة الأكاديمية والتطوير عن طريق مركز للجودة الشاملة وتقديم الاستشارات والخدمات الطلابيَّة في المجالات الأكاديمية والنفسية ، سعياً لإخراج طلاب وطالبات بمستوى جيد من الصحة النفسية والشخصية المتزنة وبالتالي تحقيق النجاح والتطوير على المستوى الأكاديمي والشخصي.

الجدير بالذكر أن مركز التميز والتعليم المستمر في الجامعة يسعى إلى سد الثغرات بين التعليم الأكاديمي الجامعي وبين البرامج التدريبية المتواضعة التي لا ترقى إلى مستوى الاحترافية من خلال توفير برامج تدريبية مكثفة تعكس بيئة العمل الحقيقية والاحتياجات الفعلية وتقديم دورات حسب احتياجات المؤسسات والشركات وغير ذلك من خدمات واستشارات متكاملة في مجال ريادة الأعمال وإنشاء المشاريع المختلفة من خلال برنامج حاضنة الأعمال التي توفرها الجامعة بالتعاون مع عدد من الجهات المحلية والخارجية لنشر مفهوم العمل الحر وتشجيع الشباب على خوض تجربة المشاريع الصغيرة بالتأكيد على النواحي العلمية والمهارات الإدارية والتطبيقية.

مقالات ذات صلة

اضف رد