• الإثنين , 14 أغسطس 2017

كومبواريه : سنهاجم الشباب ونملك مجموعة متكاملة من اللاعبين

الأحساء الآن – متابعات :

أنهى فريق الهلال الأول لكرة القدم مساء اليوم الأحد تحضيراته استعداداً لملاقاة ضيفه “الشباب” مساء يوم غد الاثنين على إستاد الملك فهد الدولي في الرياض، ضمن الجولة السابعة من دوري المحترفين السعودي، واشتمل المران على أداء عدد من الجمل التكتيكية التي تم تطبيقها خلال مناورة على جزء من مساحة الملعب، ودخل لاعبو الفريق بعد نهاية المران في معسكر صاحب السمو الملكي الأمير هذلول بن عبدالعزيز، وشهد المران متابعة صاحب السمو الأمير نواف بن سعد نائب رئيس مجلس إدارة النادي، وعدد من أعضاء مجلس إدارة النادي.

من جانب آخر، وصف مدير الجهاز الفني الفرنسي “انتوان كومبواريه” مباراة فريقه أمام “الشباب” بالصعبة؛ كونه يمر بمرحلة جيدة ويملك لاعبين مميزين، وجاء ذلك في المؤتمر الصحافي الذي عقده اليوم في مقر النادي، وبرفقته اللاعب محمد القرني.

وذكر “كومبواريه” أنه لا يركز على لاعبين معينين بقدر ما يحرص على أن يكون هناك تنظيم في صفوف الفريق، مؤكداً على أن الهلال يملك مجموعة متكاملة من اللاعبين بإمكانهم المحافظة على تماسك أداء الفريق، وقادرين على التأقلم مع أي خطة، مبيناً أنه يركز بشكل أكبر على تنشيط الجانب الهجومي للفريق.

وحول إشراك الظهير ياسر الشهراني في مركز الوسط، أرجع سبب ذلك إلى جاهزية اللاعب الحالية التي تمكنه من أداء ما يطلب منه في مركز الوسط بشكل فعّال، مبيناً أن نواف العابد أخلّ ببرنامجه التأهيلي وأخذ جزاءه، وعاد للفريق الأول بعد أن التزم مع الفريق الأولمبي، ذاكراً أن غضب اللاعب عند عدم مشاركته أساسياً أمر طبيعي يجب أن يحفزه أكثر للمشاركة وإثبات الذات أمام المدرب من خلال بذل مجهود أكبر.

من جهته، أكد اللاعب محمد القرني على أنه وزملائه عاقدون العزم للظهور بمستوى مميز أمام الشباب، يتوج بنتيجة إيجابية.

وعن مدى تفضيله المشاركة بجوار “هرماش” أو “الفرج”، قال أن الأول لاعب دولي خبير ويستفيد كثيراً من اللعب جواره، في حين أن التفاهم أكبر مع “الفرج” نظراً لأنهما يلعبان مع بعضهما البعض منذ فترة طويلة.

من ناحية أخرى تلقت إدارة نادي الهلال مساء اليوم خطاباً رسمياً من النادي الأهلي المصري يفيد بالموافقة على المشاركة في اعتزال نجم الفريق السابق “عبدالله الشريدة” المزمع إقامته يوم 13 أكتوبر 2012م، وجاء ذلك في إطار العلاقة التاريخية بين الناديين، والروابط الوثيقة بين الشعب السعودي والمصري الشقيق.

مقالات ذات صلة

اضف رد