المنقولات على غير الرغبة الأولى يسألن«الفهيد والفايز»عن موقفهن من حركة النقل

الأحساء الآن – متابعات :

طالبت 1728 معلمة منقولة في الحركة الإلحاقية بتاريخ 12/8/1433هـ على غير الرغبة الأولى من مسؤولي وزارة التربية والتعليم  وعلى رأسهم الدكتور سعد الفهيد، والأستاذة نوره الفايز، بتوضيح موقفهن من حركة النقل  القادمة.وتساءلن هل يبقين في مواقعهن الحالية لمواصلة تحقيق رغباتهن الأولى؟  أم يخلين طرفهن بنهاية الفصل الأول من إدارتهن السابقة، ويبقى استمرارهن في الحركة القادمة تلقائيا بدون أن يؤثر ذلك على مفاضلتهن على رغباتهن الأولى.
وذكرت المعلمات المنقولات في تلك الحركة أن الوزارة لم تتكرم الى الآن بتعميم إلى الإدارات ومن ثم إلى المدارس عن موعد اخلاء الطرف، وموعد فتح شرائح النقل في الادارات الجديدة.
جدير بالذكر أن وزارة التربية والتعليم في تعميمها الصادر بتاريخ 23/10/1433 لم  توضح أو تتعرض لأي توضيح بخصوص المعلمات المنقولات في الحركة السابقة الإلحاقية وعلى غير الرغبة الأولى، وكيف سيكون موقفهن في الحركة القادمة.

مقالات ذات صلة

اضف رد