• الخميس , 17 أغسطس 2017

غرفة الاحساء تسلط الضوء على منتجات وخدمات شباب الأعمال بالمحافظة

الأحساء الآن – متابعات :

ذكر صالح بن حسن العفالق رئيس مجلس ادارة غرفة الاحساء أن رؤية ملتقى شباب وشابات الأعمال في نسخته الأولى، الذي تنظمه الغرفة تحت اشراف مباشر من قبل لجنة شباب الأعمال بمشاركة أكثر من 300 شاب وشابة ,

تتركز في أن يكون الملتقى الرائد في تنمية شباب الأعمال في المنطقة منطلقاً من رسالة ترتكز على إتاحة الفرصة للمجتمع الاقتصادي والشركات الكبرى ورجال الأعمال للتعرف على منتجات وخدمات مشاريع الشباب والشابات ودعمها حتى تكون هناك منشآت مؤهلة للمنافسة داخليا وخارجيا، مبينا أن أهداف الملتقى تتلخص في عرض الإطار عن مفهوم الريادة عامة وريادة الأعمال خاصة خصوصا على أهمية الريادة في التطور الاقتصادي للبلدان وعرض موضوع اخلاقيات الأعمال عموما وأهميتها اليوم في الممارسات الاقتصادية وتسليط الضوء على التعريف بمفهوم حاضنات الأعمال و أنواعها ودورها وتنمية النسيج الاقتصادي والصناعي والتعريف على خصائص الريادية للمرأة و الفروقات بين الريادة النسوية والرجالية واستعراض احصائيات ديموغرافيا المشاريع الصغيرة والعوامل المؤثرة في ذلك.
من جانبه دعا أمين الغرفة عبدالله بن عبدالعزيز النشوان كافة وسائل الإعلام لبذل المزيد من الجهد للمساهمة بفاعلية في نجاح الملتقى الذي يحتاج وقفة جادة لخدمة محافظة الأحساء، وشدد النشوان على أن الملتقى مناسبة جيدة لتبادل المصالح المشتركة بين مختلف الأطراف لمعرفة كيفية اختيار المشاريع الصغيرة ومتى يمكن البدء بتنفيذها، وكيفية إدارتها بنجاح والتغلب على المعوقات لمعالجة السلبيات التي قد تواجهها، مؤكدا أهمية تشجيع الكوادر الوطنية للابداع وابتكار مشاريع صغيرة والعمل على تخطي العقبات التي تعيقهم في إدارة المشاريع وتزويدهم بالمعلومات والتجارب للانطلاق والبدء في إدارة وتنمية مشاريعهم الصغيرة.
وقال رئيس لجنة شباب الأعمال بغرفة الأحساء المهندس نعيم بن جواد المطوع، في مؤتمر صحافي عُقد بمقر الغرفة أمس ، إن الملتقى سيقام تحت رعاية وزير العمل، وسيوفر فرصاً حقيقية لشباب وشابات الأعمال، وكذلك لطلاب الجامعات الذين هم على أبواب التخرج ممن لديهم الرغبة في اقتحام الأعمال الحرة، كما أن الملتقى طريق مختصر للقاء المبادرين من أصحاب الفرص والأفكار من المستثمرين والمديرين للخروج بأفكار وخطط عمل مشاريع جديدة تخدم طموحات تنمية قطاع المشاريع الصغيرة وتسهم في توفير فرص عمل مستقرة للمواطنين.
وكشف المطوع أن الملتقى سوف يطرح تجربة دول بعينها في تنظيم الريادة من حيث التنظيم الإداري وترويج منتجات وخدمات الشباب للمستهلك والمستثمر وتثقيف شباب وشابات الأعمال من خلال الأنشطة المختلفة التي سوف يتم تقديمها في الملتقى وحث الشباب على طرح أفكارهم وأخذ زمام المبادرة فيها إضافة إلى عرض بعض التجارب الشابة الناجحة للاستفادة منها وصولاً إلى التعرف على ما تقدمه الجهات الممولة لدعم المشاريع الواعدة .

مقالات ذات صلة

اضف رد