• السبت , 12 أغسطس 2017

90٪ من طلاب الأول الأبتدائي لم يلتحقو برياض الأطفال

الأحساء الآن – متابعات :

اوضح المتخصص السعودي في أقتصاديات التعليم وتطويرها عثمان القصبي أهمية اختيار المعلمين الجيدين لمرحلة رياض الاطفال باعتبارها اهم مراحل التعليم بشكل عام، من خلال كونها تؤسس الطالب تعليميا وتربويا، وقال: “نحن نريد دعماً موازياً للتعليم الأساسي، ومن ذلك أيضاً رياض الأطفال، واضاف: حيث نجد فيها مشكلة أكبر لأن أكثر من 90٪ من الأطفال لم يدخلوا رياض الأطفال إذ كلما كان الطفل صغيراً كان تعليمه وتربيته أهم. وشدد على أهمية الدعم الموازي للتعليم الأساسي وتطويره واذا اصبح موازياً للتعليم العالي لاشك اننا سنحصل على نتائج جيدة، فنحن نطمح أن يجد التعليم الأساسي دعماً مشابهاً لدعم التعليم العالي.

وأكد عثمان القصبي المشرف العام على مدارس الرواد بالمملكة على الاهتمام بحوافز المعلمين اذ انها تعد حجر الزاوية بالنسبة للعملية التعليمية، وان خطوة زيادة مرتبات التعليم الأهلي التي اتخذتها الدولة مؤخرا تعد خطوة ممتازة وذات أهمية كبرى في العملية التعليمية ككل، واقترح أن لا تكون هذه الخطوة على حساب ولي الأمر وإنما يجب ان تتكفل بها وزارة المالية.

وبين ان الدراسات الحديثة في المملكة بينت ان متوسط نسبة عدد الطلاب للمعلم هو (12 طالباً) وهي نسبة تعادل نظيرتها في الدول المتقدمة، كما اقترح ان تخصيص برنامج لتكريم المعلمين والطلاب من قبل وزراة التربية والتعليم . ورأى انه من المفروض على وزارة التربية والتعليم ان تدعم هذا القطاع وتتكفل بتكلفة الطالب أو الطالبة مع وضعها في الاعتبار الجوانب التنموية الأخرى التي ستحدث، مثل توظيف عدد كبير من المعلمات وخروج طبقة وسطى من البطالة النسائية ليصبحن صاحبات أعمال فضلاً عن استثمارنا في الطالب الذي هو أعلى ما نملك بل أغلى من الاستثمار في المجالات الصناعية .

مقالات ذات صلة

اضف رد