• الخميس , 17 أغسطس 2017

خادم الحرمين الشريفين يخصص أرضين لإنشاء المستشفى التخصصي ومدينة الملك عبدالله الطبية بجدة

الأحساء الآن – واس: 

 

وجه خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود – حفظه الله – بتخصيص أرضين بمساحة تزيد عن خمسة ملايين ونصف المليون متر مربع، لإنشاء مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث بجدة، ومدينة الملك عبدالله الطبية على امتداد الخط السريع بين مكة المكرمة وجدة.
صرح بذلك معالي وزير الصحة رئيس مجلس إدارة مؤسسة مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث الدكتور عبدالله بن عبدالعزيز الربيعة.

 

وقال معاليه : إن خادم الحرمين الشريفين – أيده الله- وجه بتخصيص أرض بمساحة تزيد عن مليوني متر مربع في محيط مطار الملك عبدالعزيز الدولي لإنشاء مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث بجدة، واعتمد المبالغ اللازمة لإنشاء المرحلة الأولى من المستشفى، كما وجه – وفقه الله – بتخصيص أرض بمساحة تزيد عن ثلاثة ملايين ونصف المليون متر مربع لإنشاء مدينة الملك عبدالله الطبية على امتداد الخط السريع بين مكة المكرمة وجدة بمنطقة الشميسي وتم اعتماد المبالغ اللازمة لها, وسيتم ترسية المشروعين قريباً بمشيئة الله لخدمة منطقة مكة المكرمة والمناطق المجاورة لها في القطاع الغربي من المملكة .
وبهذه المناسبة، رفع معاليه باسمه وباسم كافة منسوبي وزارة الصحة ومؤسسة مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث ومنسوبي القطاع الصحي الشكر والتقدير والعرفان لخادم الحرمين الشريفين على هذه التوجيهات الكريمة التي ستحقق بإذن الله الرعاية الصحية المتكاملة لكل مواطن ومقيم في القطاع الغربي للمملكة.

 

وأوضح معالي وزير الصحة أن هذه التوجيهات تأتي امتداداً للعناية المستمرة التي يوليها خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين – حفظهما الله- للقطاع الصحي بالمملكة، حيث سبق وأن صدرت أوامر سامية بتخصيص أراضي مماثلة لمدينة الملك خالد الطبية لخدمة المنطقة الشرقية ومدينة الملك فيصل الطبية لخدمة المناطق الجنوبية ومدينة الأمير محمد بن عبدالعزيز الطبية لخدمة المناطق الشمالية وتم اعتماد المبالغ اللازمة لها.
كما تم في ذلك السياق، اعتماد مشاريع ومراكز طبية بمستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث بالرياض تشمل مركز الملك عبدالله للأورام وأمراض الكبد ومركز الطوارئ وطب الأسرة والخدمات المساندة ومواقف السيارات، وكذلك مشاريع لمراكز الأورام والقلب والعلوم العصبية والأبحاث والمرافق المساندة بمدينة الملك فهد الطبية لخدمة منطقة الرياض والمناطق المجاورة لها.
ولفت معاليه إلى أن معظم هذه المشاريع تم اكتمال التصاميم اللازمة لإنشائها وتمت ترسيتها وبدأ العمل فيها وسوف يتم ترسية البقية منها بعد اكتمال التصاميم النهائية، حيث يشارك فيها أكبر مكاتب التصميم العالمية لتواكب أحدث المعايير العالمية .
وأكد معاليه في ختام تصريحه، أن وزارة الصحة وبتوجيه من خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين – رعاهما الله – حريصة كل الحرص على تقديم الخدمات الصحية بما يحقق الشمولية والجودة والعدالة وسهولة الوصول للخدمة بإذن الله تعالى.

مقالات ذات صلة

اضف رد